السجن لقاض ثائر على «فاسدي السلك».. مع وقف التنفيذ!

القضاء

لطالما شكّل القاضي شادي قردوحي حالة خاصة في الجسم القضائي، وهو صاحب المبادرة بإطلاق انتفاضة القضاة ضد “الفاسدين في القضاء”، بحيث لم يتوان عن نشر ما اسماه “تجاوزات فاضحة” في دوائر القضاء في “عدلية بعبدا”، وذلك على حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي الامر الذي كان سببا في ملاحقته واحالته الى المجلس التأديبي، قبل ان يتحول الى”مدعى عليه” بعد مقاضاته من قبل اثنين من زملائه بجرائم القدح والذم والتحقير.

ومع احالة القضية امام محكمة التمييز المدنية برئاسة القاضي ماجد مزيحم ، صدر حكم بحق قردوحي قضى بحبسه مدة عام مع وقف تنفيذ العقوبة والزامه بان يدفع مبلغ مئتي مليون ليرة يذهب لصندوق تعاضد القضاة.

وتعود هذه القضية الى العام 2021 عندما كانت محكمة الجنايات في جبل لبنان برئاسة القاضي كمال نصار وعضوية المستشارين القاضيين نضال الشاعر وقردوحي تنظر في جريمة قتل اثناء انعقادها في قاعة المحكمة في رومية، حين اعترض قردوحي على “عدم السماح له كمستشار بطرح الاسئلة على المتهم” حيث غادر قاعة المحكمة وعرض التنحي، ونقل ما حصل معه على مواقع التواصل الاجتماعي حيث تحدث”عن تجاوزات وتصرفات في دائرة بعبدا ونسب لقضاة انهم يميزون بين الضعيف والنافذ “، ودعا حينها الى”الثورة بوجه الفاسدين في القضاء”.

السابق
بالصور: قراران «مبرمان» يلزمان رياض سلامة بتعويض قضاة.. وإلاّ!
التالي
مواقع اسرائيلية بمرمى «حزب الله».. اليكم ما يحصل جنوباً