تفاهم أميركي-إيراني «يَلجم» توسع الجبهة الجنوبية..والمزايدات المسيحية تعطل التمديد لقائد الجيش!

قائد الجيش

ومع استمرار الاستنزاف العسكري على الجبهة الجنوبية وخطورة تدحرجها في اي لحظة الى مواجهة مفتوحة بين “حزب الله” واسرائيل، تستمر واشنطن في الضغط على اسرائيل لمنع توسيع ردودها الجنوبية على هجمات “حزب الله”. تكشف مصادر دبلوماسية في بيروت لـ”جنوبية” عن تفاهم اميركي- ايراني لمنع تمدد الجبهة في الجنوب مقابل عدم تدخل ايران في الحرب الجارية بين حماس واسرائيل.

وتشير المصادر الى ان الاتفاق لا يزال ساري المفعول منذ اسابيع ويبدو ان “حزب الله” واسرائيل يلتزمان به رغم بعض الضربات “تحت الحزام” يومياً بين الطرفين.

تمديد لا تمديد؟

وبقي ملف التمديد لقائد الجيش العماد جوزاف عون في واجهة الاحداث مع نشوب امس سجال سياسي بين “القوات” و”التيار الوطني الحر” على خلفية التمديد عبر تأخير سن التقاعد عاماً واحداً.

إقرأ ايضاً: «حزب الله» يُطيّر «الصواني الإفتراضية» ضد بكركي..وإيران «تتنصل» من عمليات «حلفائها» ضد اميركا!

وفي حين اتهم  رئيس حزب “القوات” سمير جعجع رئيس “التيار الوطني الحر” جبران باسيل بفعل المستحيل لإزاحة قائد الجيش اتهم الاخير جعجع بالكيدية السياسية عبر السعي للتمديد لعون.

مصادر دبلوماسية في بيروت: تفاهم اميركي- ايراني لمنع تمدد الجبهة في الجنوب مقابل عدم تدخل ايران في الحرب الجارية بين حماس واسرائيل

وتشير مصادر نيابية معارضة لـ”جنوبية” ان التمديد لقائد الجيش يهدف الى منع الشغور في المؤسسة العسكرية ورغم ذلك يعتبر البعض ان ابقاء عون في واجهة الاضواء يرفع من حظوظه الرئاسية فيما تقاعده وذهابه الى المنزل يحد من هذا الطموح!

تطور قضائي في انفجار المرفأ

وفي تطور قضائي، سيكون له تأثيرات على تحريك القضية في ملف انفجار المرفأ، أبطل مجلس شورى الدولة برئاسة القاضي فادي الياس بناءً على تقرير القاضي كارل عيراني، قرار وزير الداخلية بسام مولوي بالامتناع عن تبليغ السياسيين بجلسات الاستجواب في ملف انفجار المرفأ واصبحت بنتيجته الضابطة العدلية ملزمة بتبليغ الاستنابات الصادرة عن القاضي طارق البيطار.  

بري و”صواني بكركي”

واحتوى الرئيس نبيه بري، بموقف معلن الحملات، عبر مواقع التواصل، التي استهدفت البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي، على خلفية ما نقل عنه لجهة «الصواني» من اجل نازحي الجنوب.

يعتبر البعض ان ابقاء عون في واجهة الاضواء يرفع من حظوظه الرئاسية فيما تقاعده وذهابه الى المنزل يحد من هذا الطموح!

ورفض بري ما اسماه «حملات الافتراء على مقام البطريرك حيال دعوته الصادقة الى دعم النازحين اللبنانيين» مستنكراً الحملة «التي تعرض لها الراعي عن سوء فهم ليس إلَّا»، واصفا دعوة البطريرك بأنها تعبر عن «موقف رسالي وطني جامع.

السابق
أبو عبيدة: قتلنا 9 جنود إسرائيليين ودمرنا 62 آلية بالأيام الأخيرة!
التالي
بالفيديو: للمرة الأولى..غارة فجراً على مشغل المينيوم في الكفور-النبطية