وزير الاعلام امام القضاء حول «فضيحة بثّ المونديال».. أين ذهبت ملايين الدولارات؟

حمل وزير الاعلام في حكومة تصريف الاعمال زياد مكاري، للنائب العام المالي القاضي علي ابراهيم ، جميع ما يملكه من وثائق ومستندات وعقود بث “مونديال ” العام 2018 الذي كلّف الدولة 10 ملايين دولار، قبل ان يفجّر فضيحة اختلاس نصف المبلغ ، حين كشف عن توصله مع المفاوض القطري الى عرض يقضي بنقل حقوق بث “مونديال” 2022 بقيمة خمسة ملايين كما في العام 2018.فأين ذهبت الملايين الخمسة؟

المفاوض القطري طلب المبلغ نفسه الذي طلبه في المونديال السابق اي خمسة ملايين دولار ، فيما دفع لبنان 10 ملايين مقابل البث

فأمام ابراهيم والمحامية العامة المالية القاضية دورة الخازن، جرى صباح اليوم الاستماع الى افادة مكاري ، افادة وصفتها مصادر معنية بأنها تثبت حصول عملية هدرفاضح للمال العام، حيث زوّد مكاري القضاء بالعقود والارقام والعروض التي بحوزته عن مونديال العام 2018 ، فضلا عن المراسلات التي اجراها بشأن “مونديال 2022 ” والتي تثبت بدورها ان المفاوض القطري طلب المبلغ نفسه الذي طلبه في المونديال السابق اي خمسة ملايين دولار ، فيما دفع لبنان 10 ملايين مقابل البث.

تحرك “المالية” في هذا الملف ليس الاول، فقد سبق ان نظرت في إخبار في حزيران العام 2021 عن وجود هدر للمال العام في عقود بث مونديال 2018

تحرك “المالية” في هذا الملف ليس الاول، فقد سبق ان نظرت في إخبار تقدم به آنذاك المحامي علي عباس في حزيران العام 2021 عن وجود هدر للمال العام في عقود بث مونديال 2018 ، لكن”المالية” اتخذت حينها قرارا بحفظه استنادا الى تقرير احد الخبراء ، ليعاد هذا الملف الى الواجهة بعد كلام مكاري عن حصول فرق بدل نقل حقوق بث المونديال بين العامين 2018 و2022 .

وفيما تنتظر “المالية” إبداء رأي ديوان المحاسبة بعد اجراء تدقيق في العقود والمستندات، تقدم المحامي عباس امام”المالية ” بمذكرة توضيحية ، كما قدم مذكرة مماثلة الى ديوان المحاسبة، تثبت حصول هدر في المال العام ، على ان يصار في ضوء رأي الديوان الى استكمال التحقيق مع المعنيين، والتي قد تطال وزراء اتصالات واعلام وشباب ورياضة من الذين تولوا هذه الوزارات في العام 2018، تاريخ نقل كأس العالم لكرة القدم.

السابق
«شراكة عرجاء».. باسيل‬⁩ يُهاجم حليفه «حزب الله»: وقفنا معكم سنتين بالشارع!
التالي
بالفيديو: البواب لـ«جنوبية»: أسعار السلع إلى إرتفاع بحدود الـ 80%!