محمد سلطان.. آخر كبار المبدعين الموسيقيين يغيب!

فقدت الموسيقى العربية المصرية آخر الكبار في الابداع الموسيقي. فقد غيّب الموت الموسيقار المصري محمد سلطان، مساء أمس الأحد، إثر صراع طويل مع المرض وتعرضه لأزمة قلبية نقل بسببها إلى مستشفى قصر العيني قبل أن يتوفى هناك.

رحل سلطان عن عمر يناهز الـ 85 عام، حيث ولد في الإسكندرية عام 1937، وعرف في بداياته الفنية كممثل قبل أن يتجه إلى مجال الموسيقى.

حب الفن الموسيقى تغلغل في روح سلطان، حيث ورث حب الموسيقى عن والدته

بغياب الموسيقار محمد سلطان ، تخسر الموسيقى العربية آخر عمالقتها في اللحن الموسيقي الخاص ،والمتفلت من كلاسيكيات المرحلة الفنية التي سبقته وتلته، خصوصية موسيقية ارتكزت لسلطان منذ نشأته في عالم الموسيقى، وتميزت ألحانه بقدرتها على ترجمة الصورة اللغوية وفق لحن قدير فاعل ومتكامل، على غرار ألحانه مع الفنانة المطربة الراحلة فايزة أحمد وسواها من المطربين الكبار.

تزوج الراحل من المطربة فايزة أحمد وأنجبت منه ولدين يعملان في مهنة الطب في فرنسا

وتزوج الراحل من المطربة فايزة أحمد، وأنجبت منه ولدين يعملان في مهنة الطب في فرنسا، كما لحن لها أشهر أغانيها، من بينها “غريب يا زمان” و”قاعد معايا”.

حب الفن الموسيقى تغلغل في روح سلطان، حيث ورث حب الموسيقى عن والدته التي كانت تجيد العزف والغناء، فتعلم العزف على العود والبيانو منذ أن كان طفلا، فيما كان والده ضابط.

السابق
القاضية عون ترفض المثول امام «التمييزية» بدعوى بري.. وعويدات يدّعي عليها بعد طلب ردّه!
التالي
بعد «الهدنة الجوية».. استعدوا للأمطار والعواصف غداً