رصاصة على شباك سيارته بعد تعرضه للضرب على يد «حزب الله».. الزميل شعبان لـ«جنوبية»: لن تثنيني عن نقل معاناة الناس

حسن شعبان

بدلا من مكافأته على نقل معاناة الناس في بلدة بيت ياحون في قضاء بنت جبيل، التي تعاني من انقطاع المياه منذ شهور طويلة، ما يضطر الأهالي لدفع ٧٠٠ الف ليرة بدل صهريج المياه ، اعتدى عناصر من :حزب الله”، على الصحافي حسن شعبان، الذي يعمل لصالح وكالة بلومبرغ ، بالضرب المبرح ، حيث أصيب برضوض.

اقرأ أيضاً: بالفيديو..فضوليان لـ«جنوبية»: دولتنا قتلت ضحايانا ولا زلنا نشحذ العدالة!

وفي جديد ترهيب شعبان، الذي نقل عبر مقطع فيديو وجع أهالي قريته، لا سيما المواطنة داليا شعبان، التي اجتاح كلامها المعبر كافة وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي ، أقدم مجهولون، اكدت معلومات أمنية انهم ينتمون الى حزب الله، على توجيه رسالة إلى شعبان، من خلال تعليق رصاصة على زجاج سيارته في بيت ياحون.

أقدم مجهولون اكدت معلومات أمنية انهم ينتمون الى حزب الله على توجيه رسالة إلى شعبان من خلال تعليق رصاصة على زجاج سيارته في بيت ياحون


وقال شعبان في منشور على صفحته على الفيس بوك مرفقا بصور سيارته، “:فقت اليوم الصبح ولقيت رصاصة ع شباك سيارتي.
بحمل مسؤولية اي اذى من اي نوع بصيبني انا او كلبي او بيتي او سيارتي او دجاجاتي للمدعو (ح.ن.م) يللي هددني بالقتل قدام ١٥ من الشهود (حتى لو مش هو يللي حطها) و لكل الاشخاص يللي شاركوا معو بالضرب. بالرغم من من تدخل قيادة الحزب بمنطقة بنت جبيل لمحاسبة الاشخاص المعتدين.

انا اعاني من مشكلة عدم توفر المياه في بلدتي ولو لم اكن صحافيا لكنت مع جموع المحتجينولكن مهنتي املت علي نقل وجع الناس


هيدا البوست بعهدة القوى الامنية لنشوف اذا رح يقوموا بواجبن.
وقال شعبان ل “جنوبية”، “انا اعاني من مشكلة عدم توفر المياه في بلدتي ، ولو لم اكن صحافيا، لكنت مع جموع المحتجين، ولكن مهنتي املت علي نقل وجع الناس”.

السابق
في عاشوراء.. اعتداء ورصاصة «تهديد» على سيارة حسن شعبان «مصوّر» «العطاشى» في بيت ياحون!
التالي
«بيروتشيما».. جريمة «جارية» بفعل «عصابة» التعطيل!