النشيد «للإمام الحاضر» لا «الغائب».. الأمين عن «سلام يا مهدي»: استغلال سياسي

علي الامين

تتفاعل قضية المشيد الايراني المترجم الى العربية “سلام يا مهدي”، اذ اعتبر رئيس تحرير موقع “جنوبية” الصحافي علي الأمين ان “كل هذه الأناشيد هدفها تحويل الشيعة إلى مجموعات منعزلة داخل أوطانهم ومرتبطة بالنظام الإيراني”.

اضاف في حديث لبرنامج “الحكي بالسياسة” عبر اثير صوت لبنان، اليوم الخميس “ما حصل استغلال سياسي للنشيد حتى اصبح النشيد لا للامام الغائب انما الامام الحاضر اي لخامنئي “.

وتابع: “كل شيعي معارض لإيران بات مشكك فيه دينياً وعقائدياً وهذا البعد الايديولوجي في هذا النشيد”.

وقال: “لو يخرج حزب الله في عز هذه الازمات وينشر نشيد حول رؤيته للبنان واحلامه”.

واعتبر الأمين ان “الولاء الايراني الذي يأخذه حزب الله مثالاً اعلى، هو ولاء للدولة لا لشخصية معينة كشخصية خامنئي في بلد اخرى، فلا ولاءات خارج ولاءات الدولة وخارج الولاء الوطني”.

السابق
تعميم الحاكم يُحدث إرباكاً و«إنقساماً» بين القضاة: «قبضنا.. ما قبضنا»!
التالي
لا تراجع.. عون: لبنان متمسك بسيادته الكاملة وبحقوقه في استثمار ثرواته