رسالة من لقمان (14): المجلس الشيعي

ينشر موقع «جنوبية» سلسلة حوارات إفتراضية بين الشيخ محمد علي الحاج العاملي والمفكر والباحث السياسي لقمان سليم حول الساحة اللبنانية ومستجدات الداخل السياسية.

افتتحت المكالمة مع لقمان وكان يضحك بصوته الجهوري قائلاً: [معقول أنك تفكر أن المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى سينعاني؟!].

كان ذلك رداً عليّ حينما انزعجتُ كيف أن المجلس الشيعي نعى أنيس النقاش، ونعى أحمد الزين، لكنه لم ينعَ لقمان سليم!
تابع: [يا مولانا: حتى لو نعاني المجلس الشيعي هل يشكل ذلك قيمة لي!! مجلس منشغل بسرقة الأوقاف، مجلس كلّ دوره منحصر في تثبيت الاحتكار السياسي لدى الشيعة في لبنان، مجلس كلّ همّه المكاسب الدنيوية، مع قليل من الاستعراض ..

لذلك لا يهمني أن يصدر هذا المجلس بيان نعي لي].

وأردف قائلاً: [المهم طمني:

  • هل تتابع حركتك في إصلاح المجلس الشيعي؟
  • هل أخذ الشعب يعي حقوقه؟
  • هل يتم توزيع أموال الأوقاف بشكل عادل؟
  • هل تمَّ استرجاع “مسجد الدكوانة” الذي تمَّ بيعه؟
  • هل استرجعتم العقارات المرهونة في بلدة كفربيت؟
  • هل استرجعتم “مسجد أنصار” الذي تمَّ بيعه؟!].
    وهكذا، توجّه إليَّ بعدّة أسئلة، وبعدما أجبته بأننا ما زلنا في طور العمل، وأن معظم الأمور ما زالت على حالها، عندها قال لي: [هكذا مجلس لا يشرفني أن يذكر اسمي من الأساس.. تابع جهودك، وأنا متيقن بأنك يتصل إلى أهدافك يوماً ما].
السابق
فضيحة تُرنّح ميقاتي المُتباكي على الوطن.. «فوربس» تُعلن ارتفاع ثروته وشقيقه بمليار و٤٠٠ مليون دولار!
التالي
جديد الاصابات والوفيات بكورونا.. هذا ما جاء في تقرير «الصحة»