أمير قطر يتمايز عن القرار الخليجي.. و يُعرب عن استعداد بلاده مساعدة لبنان

في مواقف متمايزة عن القرار الخليجي بمقاطعة لبنان عقب الازمة الدبلوماسية بين بيروت والرياض، أكد أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني ان بلاده مستعدة لمساعدة لبنان في كل المجالات التي يتطلبها نهوض البلد من الظروف الصعبة التي يعيشها والتي انعكست سلبا على اللبنانيين في حياتهم اليومية.

ومواقف امير قطر جاءت اليوم الاثنين خلال المحادثات التي عقدت في الديوان الاميري بعيد وصول رئيس الجمهورية ميشال عون الى مطار الدوحة الدولي عند العاشرة قبل ظهر اليوم بتوقيت الدوحة حيث كان في استقباله وزير الرياضة والشباب القطري صلاح بن غانم العلي على رأس وفد من الديوان الاميري، سفيرة لبنان في قطر فرح بري وكبار موظفي السفارة.

ولفت أمير قطر إلى أن بلاده كانت وستبقى دائما الى جانب الشعب اللبناني في كل الطريق التي مر بها خلال الاعوام الماضية، وهي علاقة تاريخية متجذرة، وما تقدمه قطر للبنان واللبنانيين هو اقل الواجب.

كما نوه الامير تميم بـ “دور اللبنانيين في قطر، وما يقدمونه في مجالات عملهم واختصاصهم”، مؤكدا الترحيب الدائم باللبنانيين الذين بات عددهم يتخطى الـ 55 الف شخص.

وتحدث عن الظروف الصعبة التي يمر فيها اللبنانيون وقدرتهم على النهوض من جديد، لافتا الى ان بلاده سعيدة جدا بأي تعاون يقوم بين البلدين في المجالات كافة. 

ولفت الى استعداد بلاده للمساهمة في الاستثمار في لبنان بعد انجاز القوانين المناسبة لذلك، مؤكدا الرغبة في العمل مع لبنان على تجاوز الظروف الراهنة، لافتا الى انه سوف يوفد وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني الى بيروت في الفترة المقبلة، لمتابعة البحث في التطورات، وتقديم المساعدة الضرورية للبنان.

وأعرب الامير تميم عن امله في ان تجد الازمة القائمة بين لبنان وعدد من دول الخليج حلولا في القريب العاجل، ولا سيما أن لبنان كان دائما الى جانب الدول العربية والخليجية كافة.

السابق
١٢ متهماً بتمويل «حزب الله» موقوفين في الكويت.. إنكار حتى النهاية!
التالي
أطفال طرابلس يفقدون الوعي في مدارسهم بسبب الجوع.. مأساة تفطر القلوب!