بالصور والفيديو: على عينك يا دولة.. استقبال قافلة «كسر الحصار» بالرصاص والقذائف واصابة منازل!

صهاريج المازوت الايراني

وسط صمت رسمي دخلت صهاريج المازوت الايراني بقرار من دويلة حزب الله الى لبنان ضاربا عرض الحائط الشرعية والقانون وكل ما يتفرع منهما، ومقابل هذا الصمت  رصاص وقذائف واحتفالات شعبية من مناصري الحزب في القرى البقاعية التي استقبلت الصهاريج الآتية من خلف الحدود عبر معابرها الخاصة “على عينك يادولة” ممنين النفس بمازوت يكرس لبنان للسطوة الايرانية، بعدما انقطع عنه بفعل السياسات التي حرفته عن محوره العربي واقفلت في وجهه حنفيات المال والسخاء العربي المفتوحة منذ عقود.

اقرأ أيضا: «حزب الله» يشهر «خراطيمه» الإيرانية.. «يحكم ولا يملك»!

وفيما تمنى نصر الله أمس على جمهوره عدم التجمع امام الصهاريج للسلامة العامة، تجمع عدد من الأهالي لاستقبالها وسط اطلاق رشقات من كثيفة من الرصاص وعدة قذائف صاروخية ادت الى تضرر احد المنازل.

فقد شاءت العناية الالهية ان ينجوا سكان احد المنازل في بعلبك عندما سقطت قذيفة ب٧ على منزلهم، فاصابته باضرار فادحة دون ان يصيبهم مكروه.

صهاريج المازوت الايراني
صهاريج المازوت الايراني

وموكب الشاحنات الذي وصل اليوم إلى لبنان، على دفعتين، آتياً من سوريا يبلغ 40 شاحنة، تحمل مليوني ليتر من مادة المازوت، من أصل ما يفوق 1300 شاحنة ستنقل أول شحنة من النفط الإيراني على دفعات بعد أن أفرغته السفن الإيرانية في مرفأ بانياس في سوريا، كي لا تُسبب مشاكل للحكومة اللبنانية نتيجة العقوبات المفروضة دولياً على طهران. 

صهاريج المازوت الايراني
استقبال صهاريج المازوت الايراني

ووصفت قناة “المنار” الناطقة باسم حزب الله موكب الشاحنات بـ”قوافل فك الحصار الأميركي” وهو ما سبق وقاله نصرلله في خطابات سابقة، وينسجم هذا التوصيف مع رؤية الحزب لما يحصل في لبنان، إذ يعتبر أن الأزمة الاقتصادية التي يمرّ بها هي نتيجة للحصار الغربي والأميركي عليه، وهو تماماً ما أعاد تكراره رئيس الحكومة السابق حسان دياب خلال اجتماع مع دبلوماسيين، ما استدعى رداً من السفيرة الفرنسية آن غريو حملت فيه دياب والطبقة السياسية والحكومات المتعاقبة مسؤولية الانهيار وليس الحصار. 

صهاريج المازوت الايراني

وستقوم شركة الأمانة للمحروقات بالإشراف على توزيع النفط الإيراني، وكان سبق لنصرالله أن حدد الفئات التي ستستفيد من المازوت الذي سيُقدم كهبات إلى المستشفيات الحكومية، دور العجزة والمسنين، دور الأيتام، مؤسسات المياه الرسمية في المحافظات، البلديات التي تتولى استخراج وضخ مياه الشفة من الآبار ضمن نطاقها، أفواج الإطفاء في الدفاع المدني والصليب الأحمر اللبناني. 

إصابة بيت من جراء الاحتفال بالمازوت الالهي
السابق
بعدسة «جنوبية»: أسعار «الأوتوكار».. نار!
التالي
اعلامية الجديد ممنوعة من دخول قصر بعبدا.. والقناة: ليال سعد أو لا أحد!