بعد استدعائه بقضية المرفأ.. فهمي يرفض إعطاء الإذن بملاحقة اللواء ابراهيم؟!

لا تزال تداعيات قنبلة قاضي التحقيق العدلي طارق بيطار، القضائية بطلبه من مجلس النواب رفع الحصانة عن نواب وأمنيين مستمرة، وفيما تحدث اللواء عباس ابراهيم يوم أمس عن حملة مشبوعه ضدّه، كشف مدير مركز الإرتكاز الاعلامي سالم زهران في مقابلة إذاعية أن “الدائرة القانونية في وزارة الداخلية أعدت ردّاً قانونياً حول ما جاء في طلب المحقق العدلي وأشارت إلى أن الباخرة “روسوس” وحمولتها قد تم وضع اليد عليهما قضائياً ولا دور أو صلاحية للأمن العام”.

اقرأ أيضا: اللواء ابراهيم يتحدث عن حملة مشبوهة: سأمثل أمام القضاء عندما..

وأضاف زهران “وبناءً عليه، قرر وزير الداخلية العميد فهمي عدم منح إذن ملاحقة اللواء عباس إبراهيم”.

جدير بالذكر أن البيطار وجه كتابا إلى مجلس النواب بواسطة النيابة العامة التمييزية، طلب فيه رفع الحصانة النيابية عن كل من وزير المال السابق علي حسن خليل، وزير الأشغال السابق غازي زعيتر ووزير الداخلية السابق نهاد المشنوق، تمهيدا للادعاء عليهم وملاحقتهم”.

السابق
لبنان بلا صيدليات.. اضراب مفتوح بدءا من اليوم!!
التالي
الى مزيد من العتمة.. كهرباء لبنان تعلن توقف معمليّ الزهراني ودير عمار!