جدل حول قتل «قطة» لفتت الأنظار في مهرجان القاهرة السينمائي

مهرجان القاهرة السينمائي

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي منشوراً اتهم دار الأوبرا المصرية بـ”إعدام” القطة التي خطفت الأنظار في مهرجان القاهرة السينمائي الأخير، بسبب مداعبتها النجوم على السجادة الحمراء.

وجاء في المنشور: “فاجعة أخلاقية وإنسانية حدثت بالأمس في دار الأوبرا، فقد قتلوا قطة مهرجان القاهرة السينمائي الأخير وننتظر رداً وعقاباً”.

القطة التي شغلت المتابعين في دورة المهرجان الأخيرة

وأضاف: “فاكرين القطة المشهورة اللي تصدرت وسائل الإعلام المحلية والعالمية في مهرجان القاهرة السينمائي الأخير، وقد إيه كانت طيبة وبتحب الناس وفعلاً ماسابتش واحد في المهرجان غير وسلمت عليه… القطة دي طيبة جداً واتشهرت، وناس أصبحوا يروحوا مخصوص يلعبوا معاها وجت من كام أسبوع خلفت تلات أطفال قمرات جداً وفرحانة بيهم وقاعدة بيهم على جنب والناس بتروح تأكلها في مكانها”.

إقرأ أيضاً: كورونا ينتشر بالتزامن مع مهرجان القاهرة.. جو شو وصابرين أحدث المصابين!

واختتم المنشور: “تخيلوا إن إدارة الأوبرا قامت بالتخطيط لقتل القطة الجميلة دي! استغلوا جوعها وجابوا علبة تونة ووضعوا فيها السم! استغلوا جوعها هي وأولادها ..القطة البريئة وأولادها اتعذبوا عشان إنسان مريض لا يعرف دين ولا إنسانية قرر يسمهم تخيلوا!.. طيب إيه وجه الضرر من القطة لإدارة الأوبرا… اللي أخد القرار ده مينفعش يمسك منصب في أي جهة تابعة لوزارة الثقافة”.

ونفى الدكتور مجدي صابر رئيس دار الأوبرا المصرية مسؤولية المؤسسة عن هكذا فعل مؤكداً: “لسنا قتلة”.

وشدّد على أنّه كلف إدارة الشؤون القانونية بمتابعة القضية والتحقيق مع العاملين وإفراغ الكاميرات للوصول إلى قاتل القطة.

صورة القطة التي شغلت الحضور
السابق
محمد رمضان خرجَ عن السيطرة.. إهانة لفظية للفنانة القديرة سميرة عبد العزيز
التالي
اعتماد ٣٩٠٠ كتسعيرة لمستوردي المحروقات لدى «المركزي».. ما الحقيقة؟