النظام السوري يفسد شباب حوران.. صرخة من ثوار درعا في وجه تجار المخدرات

درعا ثورة

وجهت مجموعة تطلق على نفسها اسم “ثوار الجنوب” تحذيراً لتجار المخدرات في محافظة درعا جنوبي سوريا، وتوعدت باستهدافهم في حال استمروا بترويج وبيع الحبوب المخدرة.

وقال مصدر معارض من مدينة درعا إن التحذيرات جاءت على شكل ملصقات ورقية تم وضعها على الجدران في عدد من مدن وبلدات ريف درعا.

وجاء في الرسالة: “رسالة إلى كل مفسد، ونخص بالذكر تجار المخدرات الذين عاثوا في الأرض الفساد، فلتعلموا أن سكوتنا عنكم ليس ضعفاً بالعمليات الأمنية، ولا حسباناً لأي عشيرة تحتمون بها، ولا لأي قرية أو بلدة أو مدينة تحسبونها تحت ظل النظام المجرم الذي سهل لكم الطريق وغض عنكم النظر لتفسدوا شباب المنطقة”.

إقرأ أيضاً: درعا تحت الهيمنة الإيرانية.. ملعب لتصريف المخدرات وطريق تهريب دولية!

وحذرت الرسالة تجار المخدرات من “التمادي بخراب الجيل، وتسهيل الطريق للمشروع الإيراني الذي هو السبب في نشر المخدرات في المنطقة”، داعية مروجي الحشيش إلى “التوبة قبل المقدرة عليهم”.

وأشار المصدر إلى أن محافظة درعا تشهد انتشاراً واسعاً للمواد المخدرة، ورواجاً كبيراً لها وخاصة ضمن فئة الشباب، مؤكداً أن نظام الأسد يسعى إلى القضاء عليها فكرياً ومعنوياً، وذلك عن طريق تسهيل دخول المخدرات وبيعها بمبالغ قليلة.

وكانت مصادر معارضة أشارت إلى أن عناصر حزب الله تعمل الآن على تجهيز طائرات مسيرة ليتم استخدامها في نقل المواد المخدرة عبر الحدود من سوريا إلى الأردن.

السابق
إضراب شامل يلوح في الأفق: لا دواء للبناني يوم الجمعة!
التالي
عدّاد الإصابات بـ«كورونا» ينخفض الى ما دون الـ100.. ماذا عن الوفيّات؟