الرئيس بري يُعزي بالعلامة الأمين..خسارة شخصية ووطنية وإسلامية

لليوم الثالث على التوالي غصت دارة فقيد الحوار والفكر الاسلامي الوحدوي العلامة السيد محمد حسن الامين في شقرا بالمعزين والحشود الشعبية والفاعليات من مختلف المناطق.

وإستقبلت عائلة الراحل الكبير المعزين وتقدمها نجلاه رئيس تحرير موقع ومجلة “شؤون جنوبية” الزميل علي الامين والسيد مهدي الامين.

بري

وتواصلت الاتصالات المعزية بالفقيد الكبير، حيت اتصل رئيس مجلس النواب نبيه بري بعائلة العلامة الامين.

واعتبر الرئيس بري ان”رحيل السيد خسارة شخصية وخسارة وطنية وعربية واسلامية”.

معزون

كما اتصل معزياً كل من الرئيس ميشال سليمان والنائب علي عسيران، والنائب السابق حسن الرفاعي، والدكتور عبد الرحمن البزري، والوزير والنائب السابق غازي العريضي، والشيخ حسن الصفار، والنائب السابق فارس سعيد، والدكتور سيمون كرم، والدكتور  بسام حمود باسم الجماعة الاسلامية.

إقرأ أيضاً: تقبل التعازي بالعلامة الأمين يتواصل..إشادة بالدور الوطني للراحل الكبير

وأشاد المعزون بـ”سيرة ومناقبية العلامة الامين، والذي كان له حضوره الوطني في لبنان والعالم العربي وتشهد له ساحات النضال والمقاومة نصرة لفلسطين ولقضايا الانسان والمجتمع، كما لم يغب عن المناسبات الوطنية والاجتماعية والشعرية والثقافية فكان له بصمته وحضوره”.

السابق
هل سيدفع لبنان ثمن تخريب مُنشأة نطنز النووية الايرانية؟!
التالي
أيها الحرّ الأمين