بالأرقام: العمالة الأجنبية تتلاشى في لبنان.. بنسبة 83% !

خادمة

بعدما خسرت العملة الوطنية قيمتها أمام الدولار الأميركي وباتت أعلى الرواتب في لبنان لا تتجاوز قيمتها بالعملة الوطنية الـ200 الى 500 دولار أميركي، برزت أزمة العمال الأجانب الذين يتقاضون رواتبهم بالدولار الأميركي الذي انقرض من السوق اللبنانية.

في هذا السياق، صدر عن الدولية للمعلومات تقرير عن “تراجع سمات العمالة العربية والأجنبية في لبنان بنسبة 83%”، لافتا الى “ان انتشار فيروس كورونا والأزمة المعيشية والاقتصادية وانهيار سعر صرف الليرة مقابل الدولار والعملات الاجنبية الأخرى، أدى إلى تراجع أعداد العمال العرب والأجانب الذين كانوا يأتون للعمل في لبنان، واستنادا إلى عدد سمات العمل التي منحها الأمن العام لهؤلاء العمال في العام 2020 فهي بلغت 9780 سمة عمل مقابل 57,957 سمة عمل في العام 2019 أي بتراجع مقداره 48,177 سمة عمل ونسبتها 83%”.

وتبعا للجنسية فقد تراجعت بشكل كبير اليد العاملة الغانية بنسبة 93.9%، ثم الفليبينية بنسبة 86.3%، ثم البنغالية بنسبة 85.3%.

وأرفق التقرير بجدول يبين التراجع في سمات العمل الممنوحة للعمال العرب والاجانب بين العامين 2019 و2020.

تقرير الدولية للمعلومات حول تراجع العمال الأجانب في لبنان
السابق
لا إنخفاض في إصابات الكورونا في لبنان.. والوفيات بالعشرات!
التالي
يتلاعب بأسعار المواد الغذائية.. القوى الأمنية تُنفّذ قراراً قضائياً في النبطية!