كمين مُحكم في فرن الشباك.. الرأس المدبّر لتهريب السيارت الى سوريا بقبضة قوى الأمن!

في إطار مكافحة السرقات التي تنشط في الآونة الأخيرة في لبنان، صـدر عن المديرية العامة لقوى الامن الداخلي ـ شعبة العـلاقات العـامة اليوم الاربعاء البلاغ التالي:

في خلال التحقيق من قبل مكتب مكافحة جرائم السرقات الدولية في وحدة الشرطة القضائية مع عدد من اعضاء عصابات سرقة السيارات كان هذا المكتب قد تمكن من توقيفهم بتواريخ سابقة، تم التوصل الى تحديد هوية الرأس المدبر لهذه العصابات، ومكان تواجده بحيث تبين انه يتخذ من مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في بيروت والجنوب مركزاً لإدارة عملياته.

نتيجة المتابعة الحثيثة وعمليات الرصد والتعقب التي دامت لأكثر من شهرين، نصب له عناصر المكتب المذكور كميناً محكماً -بعد ان جرى استدراجه الى محلة فرن الشباك-، اسفر عن توقيفه، ويدعى:

ع. ع. (مواليد عام 2001، لبناني).
باستماعه، اعترف:

بإقدامه على تأليف عصاباتٍ لسرقة ونقل السيارات المسروقة تعمل بطريقة مُستقلّة عن بعضها، وقد بلغ عدد هذه السيارات حوالي /20/ من نوعي” كيا” و”هيونداي” تم نقلها الى سوريا.
بنقل وتهريب المخدرات لصالح العصابات المذكورة ايضاً.
كما تبين انه يوجد بحقه /4/ مذكرات توقيف بجرائم تأليف عصابة لسرقة السيارات.

التحقيق مستمر بإشراف القضاء المختص.

السابق
حكم تاريخي في وجه الأسد.. ألمانيا تعاقب ضابط سوري وتبلغ دمشق بأنّ الكل سيحاسب
التالي
«فضيحة إنسانية مدويّة».. هذا ما كشفه عقيص!