تهجمات عشوائية لجيش «حزب الله» الإلكتروني حول اغتيال سليم.. وتحريض ضدّ العربية!

حسين مرتضى

بعد اغتيال الباحث والكاتب السياسي لقمان سليم المعارض لـ”حزب الله” يوم أمس (الخميس) في النبطية، حيث عثر عليه مقتولا بسيارته بعد ان أطلق عليه خمس رصاصات بالرأس ورصاصة أخرى في الظهر بحسب ما كشفت التحقيقات الأولية، توجهت أصابع الاتهام مباشرة الى “حزب الله” لا سيما وان الشهيد كان قد تعرّض أكثر من مرة لتهديدات بالقتل من قبل انصار “حزب الله”.

اقرأ أيضا: عملية اختطاف معقدة.. التحقيق يستقصي ظروف اغتيال لقمان سليم!

وفيما شمت بعض انصار “حزب الله” أولهم نجل الأمين العام جواد حسن نصرالله باغتيال سليم، عمد البعض الآخر إلى تبرئة الحزب عبر اتهام القوات اللبنانية مع العلم أن المنطقة التي قتل فيها تخضع تحت سلطة وسيطرة الحزب المطلقة. ومن جهة ثانية عمل البعض الى التحريض على وسائل الاعلام منها العربية والعربية الحدث ومنهم الصحافي في جريدة الأخبار حسين مرتضى.

السابق
عملية اختطاف معقدة.. التحقيقات تكشف طريق قتلة لقمان سليم
التالي
اجتماع لجنة كورونا في السراي.. وتوجه نحو تمديد الاقفال مع بعض الاستثناءات