في الشويفات.. عثر عليه جثة بعد تناوله «الديمول»!

جريمة جثة

عثر في منطقة الشويفات داخل بورة على المدعو غ. ج. سوري الجنسية مصابا بكريزة أعصاب، حسبما افادت وسائل إعلامية.

وبعد نقله الى احدى المستشفيات وإجراء فحوصات تبين انه شرب مادة الديمول بهدف الانتحار. الا أنه توفي داخل المستشفى. علماً انه يعمل ناطورا في احدى المدارس وقد خرج من منزله بتاريخ ١/١١/ ٢٠٢٠ ولم يعد.

السابق
عشية الإقفال.. تعاونيات وأفران صور وصيدا تختنق بالمواطنين!
التالي
جنبلاط يتحدث عن معركة الوجود والبقاء.. ماذا قال عن لقاحات «كورونا»؟