«الدواء مُهدد».. صرخة لصيادلة المستشفيات في لبنان تُهدد بعواقب وخيمة!

البحث عن دواء لكورونا مستمر

يغرق لبنان أكثر فأكثر يومياً بأزماته المالية والصحية، فيما تقف السلطة عاجزة عن إيجاد حلول للأزمة المالية وتستمر بالمحاصصة في الحقائب الحكومية فيما يموت اللبنانيون من المرض أو الفقر.

اذ اعتبر صيادلة المستشفيات في لبنان ببيان أن “الدواء في لبنان مهدد أقله برفع الدعم عنه أو بالانقطاع ما لم تتحرك الجهات الرسمية ومصرف لبنان لحل هذا الوضع المتأزم المتعلق بالدفع نقدا لتأمين استيراد الدواء. في حال عدم الوصول الى حل قريب، فإن العواقب سوف تكون وخيمة، بل إن أزمة إنسانية تلوح في الأفق القريب جدا”.

إقرأ أيضاً: بالفيديو: مشهد مُرعب أمام مستشفى نبيه برّي.. ماذا يحصل؟

اضاف البيان: “وصلت إلى لبنان مساعدات دوائية كثيرة بعد انفجار مرفأ بيروت، لكن الأزمة اليوم تتخطى الحاجة لبعض الأدوية البسيطة إلى حاجات ملحة لمعالجة الامراض المزمنة والمستعصية والحالات الطارئة”.

وأشار إلى أن “صيادلة المستشفيات يطلقون صرخة لإيجاد حل سريع لهذه الأزمة التي في نظرنا ستحتاج أيضا إلى جانب مصرف لبنان والجهات الضامنة والمستشفيات والنقابات المختلفة إلى تدخل سريع من المغترب اللبناني للدعم إلى أن تنتهي هذه الازمة، فلبنان في حاجة الى دعمكم أكثر من أي وقت”.

السابق
ليل طرابلس الملتهب.. إعتداء على مصور الـLBC وإطلاق نار في الهواء!
التالي
الفاتيكان يتحرك عبر بكركي.. وعون يدرس «عرض» الراعي!