مسؤول إيراني كبير يتوعّد: الردّ على اغتيال سليماني آتٍ!

قاسم سليماني

بعد مرور عام تقريبا على الاغتيال الاميركي، لقائد فيلق القدس، اللواء قاسم سليماني، تواصل ايران تهديداتها بالثأر، وقد أكد الحرس الثوري الإيراني أن “الانتقام القاسي” لاغتيال قائد فيلق القدس، اللواء قاسم سليماني، على يد القوات الأميركية، “آت في الطريق”.

وقال مساعد القائد العام للحرس الثوري للشؤون التنسيقية، العميد محمد رضا نقدي، في كلمة ألقاها مساء الأحد خلال المراسم الختامية للنتاجات الإعلامية لـ”مدرسة الشهيد سليماني” المنعقدة في مدينة أهواز: “الانتقام القاسي آت في الطريق”.

اقرأ أيضاً: نصرالله يُحرّض ضد السعودية: وليّ العهد طلب اغتيالي.. وسوريا مدّتنا بالصواريخ!

وأضاف نقدي: “ما ينبغي أن يتحقق على أيدي شباب البلاد وشباب الأمة الإسلامية هو طرد أميركا من المنطقة والقضاء على الكيان الصهيوني ونصب صور الشهيد سليماني والشهيد ابو مهدي المهندس وشهداء المقاومة على جدران المسجد الأقصى”.

ونفذت الولايات المتحدة، يوم 3 كانون الثاني 2020، بأمر من رئيس البلاد، دونالد ترامب، عملية عسكرية جوية قرب مطار بغداد أسفرت عن مقتل سليماني، قائد “فيلق القدس” المسؤول عن العمليات الخارجية للحرس الثوري الإيراني، ونائب قائد “الحشد الشعبي” العراقي، أبو مهدي المهندس، ومرافقيهما.

السابق
الحراك إلى الشوارع.. والوضع إلى فوضى أمنية
التالي
«لا مفر من ارتفاع الدولار».. خبير اقتصادي يكشف ما ينتظر لبنان في 2021!