العاصفة لم تهدأ بعد.. مدير مستشفى الحريري: سيُصاب العديد بالعدوى!

الدكتور فراس الابيض

فيما يدخل لبنان اسبوعه الثاني على الإقفال التام لخفض اعداد الاصابات بفايروس كورونا، كتب مدير مستشفى رفيق الحريري الحكومي فراس الابيض عبر حسابه على “تويتر” قائلا: “بشكل عام، حمل الأسبوع الماضي بعض الأخبار الجيدة في الجهود المبذولة في مواجهة الكورونا في لبنان”.

وتابع: “بالإضافة إلى التطورات الواعدة على جبهة اللقاح، والذي من المفترض وصوله اعتبارًا من منتصف شباط وفقًا لوزارة الصحة، كانت هناك ثلاثة تطورات أخرى جديرة بالملاحظة: سجلت زيادة في أسرة العناية بمقدار ٥٥ سريرًا (٣٧٢ في ١٣ نوفمبر إلى ٤٢٧ في ٢٠ نوفمبر). ويتوقع اضافة المزيد قريباً بعد الاتفاق على التعريفات الجديدة التي طلبتها المستشفيات الخاصة.

وقال: “طبعا، لا يزال توفر العاملين وتحسين جودة الرعاية من القضايا التي يتعين معالجتها. ثانياً، اصبح الفحص السريع لمستضد (Antigen) الكورونا متوفرا الآن. إنه اقل كلفة من PCR ولا يتطلب الكثير من الخدمات اللوجستية، ويمكن أن يعطي نتيجة في أقل من ٣٠ دقيقة”.

وتسائل: “ما سيكون دوره في استراتيجية الفحص للكورونا، وهل سيتم الإبلاغ عن النتائج للسلطات على الفور للمساعدة على التتبع”؟

اضاف: “مع انه لم نشهد تزايدا في عدد فحوصات الكورونا في الايام الماضية، ولا تزال إيجابية الفحوصات عالية، لكننا لم نشهد ايضا اي ارتفاع كبير في الحالات الجديدة، او في عدد المرضى في حالة حرجة، او في عدد الوفيات. وقريبا سوف تبدأ المفاعيل الايجابية للاغلاق العام بالظهور”.

وختم: “في الخلاصة، لم تهدأ العاصفة، لكن الوضع لا يزال تحت السيطرة. سوف يصاب العديد بالعدوى، والبعض منهم لن يتعافى بسرعة او بشكل تام. لكن، علينا استقبال هذه التطورات الطيبة كاخبار مشجعة، على طريق معركة طويلة وشاقة. عيد استقلال سعيد”.

السابق
رسالة عون بمناسبة الاستقلال تعيد الملف الحكومي للصفر.. وردود الفعل قد تصل أهل البيت!
التالي
خسارة أخرى في 2020.. رحيل الملحن المصري طارق عاكف!