لا تهاون.. إجراءات مشددة بحق مخالفي التعبئة في الأيام المقبلة وهذه التفاصيل!

خليك في البيت - كورونا

دخل لبنان زمن الحجر الكوروني، ويشكّل مطلع الأسبوع التحدّي الأبرز للسلطة في إثبات قدرتها على ضبط التفلّت الوبائي وتأخير تفشيه.

وكشفت مصادر حكومية لجريدة “الأنباء” الإلكترونية عن حصول تقدم ملموس في موضوع إعطاء المستشفيات الحكومية والخاصة دفعة من مستحقاتها لدى الدولة، وأن اجتماع السراي الحكومي أفضى إلى هذه النتائج الإيجابية، بمقابل أن تتعهد المستشفيات الخاصة باستقبال مصابي كورونا من دون التذرع بالأعذار الهندسية واللوجستية، تحسساً منها بالأوضاع الإنسانية التي يعيشها اللبنانيون في ظل جائحة كورونا.

إقرأ أيضاً: الاقفال في يومه الرابع.. كم بلغ مجموع محاضر مخالفات قرار التعبئة العامة؟

من جهة ثانية أعربت مصادر طبية عن ارتياحها للتدابير المتخذة لإنجاح الإقفال العام، ورأت فيها فرصة لا تقدّر بثمن، لإلتقاط الأنفاس، وإعادة تفعيل المستشفيات بعدما أُرهقت طيلة الأشهر الماضية، مقدرةً الجهود التي تقوم بها الأجهزة الأمنية على الأرض في ملاحقة المخالفين، والإصرار على إنجاح عملية الإقفال، وتوقّعت أن تكون نتيجتها إيجابية جداً.

مصادر أمنية أكدت لـ”الأنباء” ثباتها في تطبيق القانون ضد المخالفين، لافتةً إلى تسطير أكثر من 8,000 محضر ضبط بحق المخالفين في اليومين الماضيين، وتوقّعت أن يرتفع هذا العدد اليوم وغداً إلى الـ10 آلاف محضر، مع تشديدها على قمع المخالفات مهما كلّف الأمر.

المصادر تحدثت عن إجراءات مشددة في الأيام المقبلة بهدف الوصول إلى قناعة لدى الرأي العام تقضي باحترام القانون أولاً، وتجنّب المخالفات ثانياً، حتى تصبح هناك قناعة لدى المواطنين بإجراءات النظام، لأن ما تقوم به الأجهزة الأمنية يصب في خدمتهم من أجل الحفاظ على سلامتهم.

السابق
تعثر التأليف يُشعل دولار السوق السوداء.. كيف افتتح صباح اليوم؟
التالي
القاضي عويدات يهدّد: أي كلام مسيء بحق القضاة سيكون موضوع ملاحقة!