آخر فصول القمع.. توقيف الناشط مكرم رباح ومصادرة جواز سفره!

مكرم رباح

تتوالى فصول القمع والترهيب بحق ناشطي وثوّار 17 تشرين، من خلال التوقيفات التعسفية بحقّهم بسبب آراء ومواقف سياسية معارضة للسلطة والأحزاب الحاكمة.

وآخر فصول القمع كانت توقيف الناشط السياسي والأستاذ في الجامعة الأميركية مكرم رباح في مطار بيروت ومنعه من السفر.

وحسب الأنباء المتداولة “ان جهاز الامن العام حاول مصادرة جواز سفره وهاتفه وحاسوبه المحمول من دون معرفة الأسباب”، غير ان رباح رفض متسلحا بالاصول القانونية التي تمنع الاجهزة الامنية من اعتقال ومصادرة ممتلكات الافراد الا باشارة قضائية.

إلّا انه عاد وتم إطلاق سراحه لاحقا، وفي اتصال مع مصدر مقرب منه قال لجنوبية، ان سفر الدكتور رباح تأجل لان موعد اقلاع الطائرة فاته، ولكنه سوف يعود ويسافر غدا على امل ان لا يتكرر معه ما حصل اليوم في المطار، مذكرا المصدر بموقف رباح المبدأي الداعم لثورة 17 تشرين والذي قد يكون هو السبب الرئيسي لاستدعائه من قبل القوى الامنية في المطار ومحاولة التحقيق معه دون مسوّغ قانوني.

https://twitter.com/SallamCAyache/status/1328399662135586820
السابق
في اليوم الثالث على الإقفال.. عدّاد الإصابات بـ«كورونا» كما الوفيات الى إرتفاع!
التالي
دولار السوق السوداء.. كم سجّل مساءً؟