بالصور.. ثورة على الحريري في باريس: كلن يعني كلن وسعد واحد منن!

سعد الحريري

على الرغم من انخفاض زخم الشارع والثورة، الا انه ثمة بعض التحركات للثوار والاحتجاجات تؤكد على ان الثورة لا تزالموجودة. وعشية الذكرى السنوية الاولى لتقديم رئيس الحكومة سعد الحريري استقالته تحت ضغط ثورة 17 تشرين، عُلّقت على باب منزله في باريس صورا تندد بعودته الى السراي الحكومي، بعدما أجبرته ثورة  17 تشرين على الإستقالة في 29 تشرين الاول من العام 2019، وقد كتب عليها: اكثر من 200 شخص ما ماتوا بالمرفأ لعيونك، وكلن يعني كلن وسعد واحد منن، اكثر من 6500 جريح ما سال دمهم بانفجار المرفأ لعيونك”.

اقرا ايضا: نوّاف سلام.. رئيس الحكومة السابق ورجل القانون الفذ

وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي مجموعة يظهر فيها الحريري مصحوبة بعبارات عبّرت عن اعتراضهم على خطوة تكليفه، باعتباره جزءاً من الطبقة السياسية نفسها التي انتفض ضدها الشعب.

العبارات صيغت بالعربية والفرنسية، واعتبروه فيها أحد المسؤولين عن انفجار مرفأ بيروت، أسوة بالطبقة الحاكمة منذ عقود، وواحداً من أركان المنظومة السياسية التي دفعتهم للهجرة، كما ذكروه بمسؤولياته وواجباته حيال موظفي شركة أوجيرو وتلفزيون وجريدة “المستقبل”.

السابق
وزير الحرب الإسرائيلي يعلّق على كلام كلودين عون.. ماذا قال عن السلام؟!
التالي
تكتم حول التأليف.. معلومات عن اسقاط الطوائف على الحقائب وهذه خارطة التوزيع!