كورونا يقتل أمل عشاق جيمس بوند في وصوله إلى السينما هذا العام!

جيمس بوند

قد يكون عام 2020 هو الأقسى في تاريخ السينما، بعدما تجاوزت فترة إغلاق دور العرض السينمائي في جزء كبير من دول العالم ستة أشهر، وحيث تتجه بعض شركات الإنتاج إلى التضحية والمغامرة بعرض إنتاجاتها عبر المنصات الإلكترونية، تستغيث “هوليوود” خوفاً من انجراف الصناعة السينمائية نحو القاع على الأخص بعد تأجيل عرض عدد كبير من الأفلام.

فقد تقرّر تأجيل فيلم جيمس بوند الجديد “لا وقت للموت”، إلى العام المقبل في وقت تسعى فيه صناعة السينما سعياً حثيثاً للإستمرار في ظل جائحة فيروس كورونا.

وقالت الشركتان والمنتجان مايكل جي ويلسون وباربرا بروكلي إن فيلم بوند الجديد تأجل عرضه “كي يشاهده جمهور دور العرض في جميع أنحاء العالم”.

إقرأ أيضاً: بطلة «جيمس بوند» في شرك الكورونا أيضاً!

كما تأجل أيضاً عرض أفلام أخرى ذات ميزانيات كبيرة إلى العام المقبل ومن بينها فيلم “الأرملة السوداء” من إنتاج شركة مارفل وكذلك جزء جديد لفيلم “توب جان”.

ويبقى فيلم “المرأة الخارقة 1984″، والذي لا يزال من المقرر عرضه في يوم عيد الميلاد خلال كانون الأول، واحداً من الأفلام الكبيرة القلائل التي ما زالت في قائمة العرض لعام 2020، فهل يجد صدىً يعيد الأمل في ازدهار الصناعة السينمائية في الربيع القادم.

السابق
الحارس الشخصي لوالدة كيم كرداشيان يرفع عليها دعوى تحرش!
التالي
رفضاً لرفع الدعم عن المواد الغذائية..الثورة تتجدد من مار الياس الى الحمرا!