إعتداء على طبيب الطوارىء في مستشفى ميس الجبل.. ضُرب بشكل مبرّح على يد شابين

مستشفى
اعلان

تتوالى فصول التفلت الأمني والإعتداء على أطباء وكواد طبية في لبنان، فبعد الإعتداء على مدير إحدى المستشفيات وعدد من الممرضات منذ أيام في مستشفى فتوح كسروان، تكرر إعتداء مماثل اليوم الأربعاء على طبيب الطوارىء ع.ع في مستشفى ميس الجبل الحكومي.

هذا وأشارت ادارة ال​مستشفى​ أنه “اليوم وعند الساعة الثانية والنصف بعد الظهر، وأثناء قيام طبيب الطوارئ الدكتور ع. ع. بواجبه في مستشفى ميس الجيل الحكومي، تعرض للضرب المبرح من قبل شابين من بلدة ميس الجبل”.

وأوضحت في بيان أنه “على الأثر عقدت إدارة المستشفى واللجنة الطبية إجتماعا طارئا دانت فيه الإعتداء السافر على الطبيب، مؤكدين أن أي تعرض لكرامة أي طبيب في المستشفى إنما تطال الجسم الطبي بكامله والطبيب ليس مكسر عصا لأحد كائن من كان”.

وأسف المجتمعون “للاعتداءات المتكررة التي تطال الجسم الطبي والتمريضي، والإستشفائي والعاملين في ​القطاع الصحي​ في ​لبنان​ من قبل من يفترض بهم تقدير، الجهود الجبارة التي يقوم بها الأشخاص المعتدى عليهم في هذه المرحلة الدقيقة، التي يمر بها لبنان والعالم في مواجهة وباء ​كورونا​ العالمي”.

السابق
وصايا عشر.. من نوع آخر!
التالي
«الثنائي النفطي» يُقامر ببنزين الجنوبيين.. وتفلت «الكورونا» يُنهك الجسم الطبي!