بالفيديو: بعد فاجعة الكابتن عطوي.. الرصاص الطائش يصيب ضحية جديدة أثناء تشييع في طرابلس!

اطلاق نار في الهواء

بعد فاجعة الكابتن محمد عطوي الذي توفي اليوم متأثراً بجراحه إثر إصابته برصاصة طائشة برأسه في آب الفائت، سجل اليوم أيضا ضحية جديدة للسلاح المتفلت والرصاص الطائش، اذ اصيبت امرأة برأسها في طرابلس أثناء تشييع أحد ضحايا عبّارة الموت، كما وتضرر عدد من السيارات. وبحسب الوكالة الوطنية للإعلام، نقلت الجريحة الى مستشفى المنلا للمعالجة، ووضعها الصحي مستقر.

اقرأ أيضاً: «حزب الله» لا يستمرئ «الخبز الفرنسي».. ولا «عجينة التفاهم»!

  وكانت انطلقت العبارة من أحد الشواطئ اللبنانية قرب طرابلس، وفي العادة تحتاج الرحلة البحرية 8 ساعات للوصول إلى الشواطئ القبرصية، وبدلاً من ذلك اختفى المركب لمدة أسبوع قبل أن العثور عليه بعيداً جداً. وشيعت مدينة طرابلس الشاب محمد الحصني الملقب ب”المنوري” احد ضحايا الهجرة غير الشرعية بالبحر والذي قضى غرقا في “رحلة الموت” التي انطلقت من المنية نحو قبرص حيث عثرت عليه وحدة الانقاذ البحري التابعة للدفاع المدني قبالة شواطئ السعديات.

السابق
«حزب الله» لا يستمرئ «الخبز الفرنسي».. ولا «عجينة التفاهم»!
التالي
الإفلاس أمام اللبنانيين والبحر من خلفهم.. أين المفر؟!