بعلبك تستذكر شهداء المرفأ.. الحل باسقاط الطبقة الحاكمة!

بعلبك
اعلان

بعد مرور 40 يوماً على فاجعة إنفجار مرفأ بيروت والذي راح ضحيته مئات الشهداء وآلاف الجرحى والمنكوبين، لا تزال السلطة السياسية هي نفسها المتربعة على كرسي الحكم تتناتش الحصص الحكومية في ظل غياب تام لأي خطة إنقاذية.

فيما نظم ناشطون من بعلبك- الهرمل، وقفة احتجاجية اليوم الأحد، في ساحة الشاعر خليل مطران مقابل قلعة بعلبك الأثرية، لمناسبة مرور أربعين يوما على انفجار مرفأ بيروت، ورفعوا لافتات تطالب بإسقاط الطبقة السياسية الحاكمة كحل للإصلاح.

السابق
خلال اخماده حريقاً.. اصابة متطوع في الدفاع المدني اختناقاً!
التالي
هجوم أميركي عالي السقف ضد حزب الله.. لتصنيف جناحيه السياسي والعسكري إرهابياً!