حِمية «لا للطعام الأبيض» تبعد عنك السمنة.. تعرّف عليها!

حمية لا للطعام الأبيض - لا للكربوهيدرات
حِمية عدم تناول "الأطعمة البيضاء" فعالة لانقاص الوزن الزائد، تعرّف على هذه الأطعمة الغنية بالسعرات وعلى بدائلها الصحية.
اعلان

تنطوي حمية لا للطعام الأبيض على حظر تناول الأطعمة البيضاء، وهي الأرز والمعكرونة والحبوب والنشا والسكريات وأهمها الخبز والبسكويت اللذان ينتجان من الدقيق، نظراً لإحتوائهم على كمية عالية من الكربوهيدرات البسيطة.

وأظهرت الدراسات أن الأشخاص الذين يتناولون الكثير من الكربوهيدرات يكونون أكثر عرضة لخطر السمنة ومرض السكري من النوع الثاني ولكن يمكن معالجتها بحمية لا للطعام الأبيض.

ومن الضروري معرفة أن الكربوهيدرات البسيطة المكررة هي وحدها الممنوعة، لأن الكربوهيدرات المعقدة وخاصةً الموجودة بالحبوب الكاملة والألياف ضرورية جداً لإمداد الجسم بالطاقة، وهناك كربوهيدرات بسيطة لكن مسموح تناولها كالفاكهة نظراً لإحتوائها على الألياف التي تعمل على إبطاء عملية الهضم وتقلل من امتصاص الجلوكوز، وهذا ما يمنع من ارتفاع السكر في الدم.

ولا تنطبق الحِمية على الأطعمة البيضاء الأخرى غير المجهزة، وبالطبع لن يمتنع الذين يتبعون حِمية “لا للطعام الأبيض” عن تناول كل ما هو طعام أبيض، فهناك أطعمة صحية تتميز بلونها الأبيض، كالبصل والقرنبيط واللفت والفاصوليا البيضاء والجزر الأبيض، كذلك المكسرات والصنوبر والجوز، إضافة الى الأسماك والدواجن والبيض ومشتقات الألبان والأجبان.

اقرأ أيضاً: فوائد الحمص للمرأة الحامل والجنين

وإليكم الأطعمة البيضاء الممنوعة وبدائلها الصحية

1- الخبز الأبيض

الخبز الأبيض
الخبز الأبيض

إن الخبز الأبيض هو الأطعمة المصنوعة من الدقيق الأبيض والتي تقع على رأس قائمة الأطعمة التي يجب أن يتخلص منها متعبو حِمية “لا للطعام الأبيض”.

وعند إنتاج الدقيق تمر الحبوب الكاملة على مرحلة الطحن ثم النخل، ما يفقدها المعادن والألياف كذلك الفيتامينات الموجودة فيها، لذا يصبح المنتَج غنياً بالكربوهيدرات البسيطة.

يمكنك استبدال الخبز الأبيض بالخبز المصنوع من الحبوب الكاملة والشوفان والنخالة، حيث تسمح للمُنتَج بالإحتفاظ بقيمته الغذائية مقارنةً بنظيره الأبيض.

كما تساعد الحبوب الكاملة والشوفان على الشعور بالشبع وبأقل سعرات حرارية، وتعمل على الحد من ارتفاع السكر في الدم.

2- المعكرونة البيضاء

المعكرونة البيضاء
المعكرونة البيضاء

المعكرونة البيضاء هي أيضاً مصنوعة من الدقيق المكرر، وهو ما يجعلها أقل قيمة غذائية نظراً لفقدانها الألياف والفيتامينات والمعادن.

ويمكن الاعتماد على المعكرونة المصنوعة من الحبوب الكاملة عند اتباع حِمية “لا للطعام الأبيض”، حيث تحتوي المعكرونة المصنوعة من الحبوب الكاملة على مزيد من الألياف، وهو ما يساعد على الشعور بالشبع، وعلى إبطاء هضم الكربوهيدرات، ومن ثم تحسين نسبة السكر بالدم.

3- الأرز الأبيض

الأرز الأبيض
الأرز الأبيض

إن الأرز الأبيض ليس غذاءاً غير صحي، لأنه لا يحتوي على الكثير من المواد الغذائية باستثناء الكربوهيدرات والسعرات الحرارية، وفي حال عدم وجود الألياف والبروتينات، سيلجأ الكثيرون الى الأرز الأبيض ما يساهم في زيادة الوزن والى اختلال توازن السكر في الدم.

ويعدّ الأرز البني غير المقشور هو البديل له، لأنه يحتوي على نسبة عالية من الألياف والفيتامينات والمعادن، كذلك فإن تأثيره على نسبة سكر في الدم أقل بكثير من نظيره الأبيض.

4- السكر الأبيض

السكر الأبيض
السكر الأبيض

يعتبر السكر الأبيض من محظورات حِمية “لا للطعام الأبيض”، فعلى الرغم من قلة قيمته الغذائية إلا أنه مرتفع السعرات الحرارية، وهو ما يجعله من الممنوعات بشكلٍ عام خاصةً عند الحاجة لإنقاص الوزن.

فالسكر الأبيض وكذلك البني يتكون أساساً من الكربوهيدرات البسيطة، حيث يتطلب قليلاً من الهضم، ويتم امتصاصه بسرعة في مجرى الدم، ما قد يساهم في التقلب السريع للسكر في الدم.

يمكنك تناول الفاكهة بدلاً من السكريات لأنها تحتوي على سكر طبيعي مماثل لنظيره الأبيض، ومع ذلك فهي مليئة بالألياف والفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة، وتعمل على معالجة الآثار الضارة التي تنشأ عند تناول السكر الأبيض.

5- الملح

الملح
الملح

يعتبر الصوديوم “الملح” أهم عنصر في الكثير من الأطباق الرئيسية، ورغم أن وجوده ضروري إلا أن الإكثار منه له عواقب وخيمة، كالإصابة بأمراض القلب وإرتفاع ضغط الدم والسكتة الدماغية وأمراض الكلى والسُّمنة.

فعند اتباعك لحِمية “لا للطعام الأبيض” يجب التقليل من الملح، وخاصةً الأطعمة الجاهزة والمعلبة، فالتقليل من الملح لا يعني التخلص من نكهة الطعام بتاتاً، ففي المقابل يمكنك الاعتماد على الأعشاب والتوابل لإضافة نكهة على الطعام، ومنها: الريحان والزعتر واكليل الجبل والكركم والقرفة والفلفل والبابريكا، وهي مليئة بالمعادن والفيتامينات ومضادات الاكسدة.

6- البطاطس البيضاء

البطاطس البيضاء
البطاطس البيضاء

البطاطس البيضاء ليست ضارة إذ أنها مصدر مهم جداً للعديد من العناصر الغذائية، كالألياف والبوتاسيوم والفيتامين “C”، لكنها اكتسبت سمعة غير صحية نسبةً لطريقة إعدادها، مثلاً عندما نُحضّر البطاطس بطريقة غير صحية نقصد عند القلي أو تقديمها مع مكونات مالحة وعالية السعرات الحرارية، وبالتالي تساهم في زيادة الوزن، وهذا من النتائج السلبية.

وإذا كنت تستهلك البطاطس البيضاء بشكلٍ يومي فيمكن تناولها “مسلوقة” مع أنواع مختلفة من الخضروات الأخرى، والتي تساعد على إضافة مجموعة غذائية متكاملة.

السابق
سلامة يهدّد المصارف.. وهذه خلفيات قرارات «المركزي» الأخيرة!
التالي
بعد عام على مجزرته..نيوزلندا تحكم بأشد عقوبة على سفاح المسجدين