جيش «حزب الله» الإلكتروني يستبق قرار المحكمة الدولية ويُهدد: لا تلعبوا بالنار!

اعلان

كعادته، إنطلق جيش حزب الله الإلكتروني منذ ليل أمس الأحد بحملة إفتراضية تحت وسم “#المحكمة_الدولية” مُهدداً ومتوعداً ومستخفاً بأي قرار سيصدر عن المحكمة، التي من المفترض أن تُعلن عن قرارها فيما يخص قضية إستشهاد الرئيس رفيق الحريري ورفاقه في السابع من آب الجاري.

حيث إنطلق مغرّدو الحزب ومن بينهم الإعلامية حوراء ياسين بحملة ممنهجة على المحكمة الدولية إذ قالت ياسين عبر حسابها على “تويتر”: “على صحة السلامة قالها السيد يوما هذه المحكمة الدولية لا تعني لنا شيئًا على الإطلاق .. لمن يراهنون على ذلك ، تلات كلمات جملة صغيرة : لا تلعبوا بالنار”.

وقال الناشط عامر الحلال مغرداً: “المحكمة الدولية استبعدت أمريكية واسرائيل والسعودية من فرضية الاغتيال يعني شو متوقعين يصدر عنها قرار ؟ هيدي المحكمة وقراراتها وانتو وصرمايتنا سوا هي من الاخر”.

أما الصحافي ربيع طليس فوجد أن استقالة وزير الخارجية ناصيف حتي مرتبط بقرار المحكمة، إذ قال: “إستقالة “ناصيف حتّي” ليست إرتجاليّة، وهو الوقت الأنسب لإقالة الحكومة عبر إستقالة الوزراء واحداً تلو الآخر، فقرار المحكمة الدولية الذي ينتظره اللّبنانيّون يشكّل هاجساً لدى الحزب ولا حلّ بيده سوى فرط حكومة اللّون الواحد”.

وفيما يلي نماذج عن التغريدات لناشطين في “حزب الله” والتي جاءت على الشكل التالي:

السابق
كورونا في الزلقا.. والبلدية تُطمئن!
التالي
«كورونا» يُجدد إقامته في عكار!