الإحتكار تابع: أصحاب المحطات يوشون على بعضهم.. إقفال محطة «الأيتام» وختمها بالشمع الأحمر!

محطة الايتام
اعلان

بعد الضجة الإعلامية الكبيرة التي أثيرت حول ملف إحتكار المحروقات في عدد من المحطات وتحديداً في الجنوب اللبناني، الذي يُعاني فيه المواطنون من إنعدام التيار الكهربائي وإنقطاع المازوت والبنزين وإذلالهم يومياً على أبواب المحطات، من قبل محتكري المحروقات الذين يتمتعون بغطاء سياسي، تحرّكت أخيراً المديرية العامة للأمن العام.

حيث أفادت وسائل إعلامية عن إقفال دورية للأمن العام “محطة الأيتام” دير الزهراني وختمها بالشمع الأحمر بسبب إحتكار الوقود في الخزانات وتم إيقاف مدير المحطة على ذمة التحقيق.

وجاء ذلك بعد تحرك الدولة وإقفالها لعدد من المحطات في عكار ووطى المصيطبة، ومن بينها محطة “الزهيري” وما أثاره مديرها رجا الزهيري من بلبلة حيث وشى على محطة “الأيتام” أمس السبت، في تغريدة عبر حسابه على “تويتر” قائلاً: “حضرة مدير الامن العام ومدعي عام التمييز : بعد التعدي الغير قانوني والغير طبيعي على فرعنا في وطى المصيطبة واقفاله دون أي مبرر من قبل عشرات العناصر من جهاز الامن العام باشارة يزعمون انها من قبلكم ، أود ابلاغكم بثقة ان اجهزة المراقبة لدينا في كل فروعنا ستُستخدم”.

أضاف: “يا ريّس (عويدات) أتستطيع شرح سبب اغلاقك لما تبقّى من مؤسسات ومن ضمنها خاصتنا او اعطاء اي مبرر للعمل الغير منطقي المرتكب من قبل جهاز الامن العام، هل بامكانك انت واللواء ابراهيم اغلاق محطة الايتام او الامانة، ام انكما تعتبران ان حيطنا واطي، سؤال او ممنوع نسأل”.

السابق
تضارب بالمعلومات حول نية إسرائيلية لضرب «حزب الله».. وأدرعي يرد: مستعدون!
التالي
بعد الفاجعة «الكورونية» في قرطبا.. البلدية تُبشّر الأهالي بنتائح الفحوصات السلبية!