فضائح جديدة: «أمل» تستلم المازوت وتوزّعه حزبياًَ.. «الجنوب مطفي ومنازلهم مضاءة»!

تقنين كهرباء ومولدات

فضائح جديدة ينشرها الناشط يوسف عاصي، مفنداً عمليات الإحتكار والهيمنة على سوق المحروقات تحديداً في الجنوب، إذ روى اليوم الخميس ما حصل بالتفاصيل أوّل من أمس قائلاً: “إتحاد بلديات الضاحية المحسوب على حزب الله طلب من وزير الطاقة ريمون غجر يبعت مازوت لمولدات الضاحية. غجر طلبها من زياد الزين و فتح المنشآت استثنائياً ليلبي نداء الاتحاد.إنما مش لعيون اتحاد البلديات بس، بنفس النهار، تلقى الزين الي هوي بالمناسبة عضو اقليم منطقة بيروت بحركة امل، طلب من علي حسن خليل و ايوب حميد لحتى يبعت مازوت ع بئر حسن لمسؤولين بشعبة حركة امل و هني بيوزعوها “متل ما لازم””.

أضاف في منشور عبر حسابه على “فايسبوك”: “المهم فتحوا المنشأة حوالي الساعة الـ ٥ عصراً وبقي نقل المازوت إلى بيروت حتى بعد الساعة الثامنة مساء دون رقابة جهاز الأمن العام أو الجمارك، وزعت حزبيا مقابل شعبة حركة امل، باقي الصهاريج توجهت باتجاه بلدة النبطية للمحتكرين ومافيا الأحزاب الجنوبية”.

وختم قائلاً: “الجنوب مطفي ومنازلهم مضاءة”!

بالتفاصيل هذا ما حصل أوّل من أمس!إتحاد بلديات الضاحية المحسوب على ح.ز.ب ا.لله طلب من وزير الطاقة ريمون غجر يبعت مازوت…

Gepostet von Ucef Acy am Donnerstag, 30. Juli 2020
السابق
طرابلسي لـ«جنوبية»: لبنان لن يستسلم ولديه قدرة الصمود
التالي
بوتشيلي يعتذر عن تقليله من حجم كارثة كورونا!