فاجعة في صيدا.. ابن الـ17 عاماً يُسلم الروح بعدما قضى شنقاً!

اعلان

حلّت فاجعة على مدينة صيدا، وسط المآسي الكبرى التي تحل على البلد، حيث اسلم الفتى ع. ص (مواليد 2003)، الروح بعدما قضى شنقاً في منزله.

إذ أفادت “الوكالة الوطنية للإعلام”، ان “الفتى نُقل جثة إلى مستشفى الهمشري في صيدا، بعدما قضى شنقا في منزله في سيروب”.

وفتحت القوى الأمنية تحقيقا لمعرفة الملابسات والأسباب.

السابق
«حزب الله» وإسرائيل «يربحان» الحرب.. قبل وقوعها!
التالي
إصابات جديدة بالكورونا في صور.. ووحدة الكوارث تنصح القاطنين!