البنزين بالقطّارة والمازوت مقطوع في البقاع والنبطية.. هل عادت أزمة المحروقات؟

محطة بنزين
اعلان

يبدو ان لبنان اليوم، أمام أزمة محروقات مرة جديدة، اذ أقفلت معظم محطات المحروقات في النبطية ورفعت خراطيمها، بعد نفاد مادة المازوت، نتيجة تقنين توزيع الشركات على المحطات.
وبحسب صاحب إحدى المحطات، فإن الشركات خفّضت الكميات وبالتالي تراجعت حصته من البنزين من ٤ عيّنات أسبوعياً إلى عيّنة واحدة بمقدار ٥٠٠٠ ليتر، وهذه الكمية لا تكفي ساعتين ما يضطره إلى الإقفال.

اقرأ أيضاً: بالفيديو: قطاع النقل البري يقفل مراكز المعاينة الميكانيكية


ولفت صاحب محطة أخرى إلى أن “عملية تقنين البنزين تترافق أسبوعياً مع رفع سعره، ضمن مخطط يقضي برفع سعر صفيحة البنزين إلى ٣٥ ألف ليرة”.

بقاعاً

وكما في النبطية كذلك في البقاع، حيث بدأت بعض المحطات بتقنين بيع البنزين، في حين انقطع من محطات أخرى.
أما المازوت فهو مقطوع، بحسب ما أفاد أصحاب المحطات، ومتوفر في السوق السوداء فقط.

السابق
بعد فضيحة الدجاج الفاسد.. وزارة الاقتصاد تسحب البضائع من الأسواق: لا مساومة!
التالي
في الفاكهة.. حاول إحراق نفسه في البلدية وهكذا أنقذه محافظ بعلبك