لا تتفاءلوا كثيراً.. خبير اقتصادي يتوقع «تحليق» الدولار مجددا

دولار

بعد بلوغه مستويات قياسية، يشهد سعر صرف الدولار استقراراً أمام الليرة اللبنانية اذ يتراوح سعر الصرف بين 8000 ليرة و9000 ليرة، وذلك بعدما لامس عتبة العشرة آلاف قبل أسبوعين، مع تراجع الطلب على الدولار في السوق السوداء الأمر. ويأتي ذلك بالتوازي مع اعلان البدء في تطبيق خطة دعم استيراد السلة الاستهلاكية التي قيل انها تشمل نحو 80 في المئة من المواد الاستهلاكية التي يشتريها المواطن من السوبرماركت.

اقرأ أيضاً: بكم حددت نقابة الصرافين سعر صرف الدولار لليوم؟


وفي قراءة تحليلية، قال خبير مالي لـ”الجمهورية” انه يصعب الحكم على ما يجري في السوق السوداء، أو التسرّع في رسم استنتاجات قد توحي بإيجابيات في غير محلها. لكن من المؤكد انّ أيّ عامل مُستجد يساهم في تخفيف الطلب على العملة الخضراء، من شأنه ان يخفف الضغط على سعر الليرة، ويؤدّي بالتالي الى وقف اندفاعة الدولار نحو الارتفاع.

وأكد الخبير نفسه، انه بمجرد ان يتم الاعلان عن بدء العمل في آلية دعم لائحة طويلة من المستوردات، فهذا يعني انّ كل التجار الذين كانوا يتّجهون الى السوق السوداء لشراء الدولار سيتجهون اليوم الى المصارف، وهذا سيريح السوق، ويخفف كثيراً من حجم الطلب على الدولار. لكنّ مفاعيل هذا الوضع قد لا تستمر طويلاً، لأنّ الأزمة في عمقها تعود الى انهيار الاقتصاد، بحيث اصبح الدولار ملاذاً آمناً لكل اللبنانيين، بكل فئاتهم وقطاعاتهم. وفي هذا الوضع سيبقى الطلب اكبر من العرض، وستظل السوق السوداء عرضة للارتفاع في اي لحظة.

السابق
بالفيديو: تسلل وقنابل مضيئة جنوباً.. ماذا حدث؟
التالي
تناغم موقف واشنطن وباريس يستعيد التوافق الدولي على نزع سلاح «حزب الله»