المواقع الالكترونية ترفع الصوت: الجهة الصالحة للتحقيق هي محكمة المطبوعات

قضاء

بعد ان سطر النائب العام التمييزي غسان عويدات استبانة قضائية للأمن العام تكلف بموجبها القوات الأمنية بالتحقيق في “إشاعة أخبار عبر مواقع الانترنت ومنصات التواصل الاجتماعي” تتعلق بفقدان عملة الدولار من السوق المحلي، إضافة إلى ارتفاع سعر صرفه إلى 7000 ليرة، يؤكّد ممثلون عن عدد من المواقع الاكترونية بعد اجتماع لهم ان الجهة الصالحة للتحقيق مع موقع “السياسة” وناشره الزميل رامي نعيم هو حصراً محكمة المطبوعات.

إقرأ أيضاً: رؤساء تحرير المواقع الإلكترونية «ينتفضون» بوجه تسلط محفوظ.. أين وزيرة الإعلام؟!

كما نلفت الى ان ما يعانيه لبنان من نقص للدولار وارتفاع حاد بالاسعار ليس المسؤول عنه الاعلام لا موقع “السياسة” ولا اي وسيلة إعلاميّة أخرى، بل ان الاعلام واجبه نقل الخبر للمواطنين عن التلاعب بسعر الدولار.
كما اننا على ثقة بالقضاء وبمحكمة المطبوعات بأنّها المرجع الصالح وهي على دراية بأنّ المشلكة ليست لدى الاعلام بل لدى أرباب المال في لبنان.

السابق
الاجراءات الاحترازية تتراجع.. تعميم لوزارة السياحة: هذه شروط السماح بالأراكيل!
التالي
على من يُضخ الدولار؟!