بعد تحرير 23 مخطوفاً أمس.. الجيش يكشف تفاصيلاً مُثيرة عن الخاطفين!

بعد إعلان قيادة الجيش أمس الأحد عن تحرير 23 مخطوف في بلدة بريتال، ومقتل الخاطف، أوضحت قيادة الجيش– مديرية التوجيه اليوم الإثنين في بيان ملابسات القضية بعد إجراء التحقيقات مع أحد الخاطفين الموقوفين والمخطوفين المحررين، مفنداً تفاصيلاً مثيرة عن الخاطفين.

وتبين أن المخطوفين الـ23 الذين حرروا يوم أمس الأحد، كانوا يزمعون الهرب بحراً إلى إحدى الدول الأوروبية وبعد فشل مسعاهم، تدخل أحد الوسطاء الذي أرشدهم إلى المدعو(ح.ب) وهو لبناني، بحجة أنه يستطيع مساعدتهم على الهرب، فاستدرج أول مجموعة وهي 8 أشخاص منذ نحو أسبوعين إلى بلدة بريتال واحتجزهم في أحد المنازل، وقام بتقييد أرجل الرجال بسلاسل معدنية، ثم مجموعة ثانية من 15 شخصاً منذ ثلاثة أيام إلى منزل آخر.

إقرأ أيضاً: بالصور: بعد خطفه 23 شخصاً في بريتال.. عملية نوعية تُحررهم وتقتل الخاطف!

وبعد توافر المعلومات لمديرية المخابرات وجمع المعطيات اللازمة، دهمت قوة خاصة أول منزل وتمكنت من تحرير المخطوفين وتوقيف اللبناني (ح.ب)، الذي اعترف بوجود مجموعة أخرى من المخطوفين في منزل آخر، فتمت مداهمة المكان وتحرير المخطوفين وإصابة أحد الخاطفين وهو السوري الملقب “بالشقور” الذي توفي لاحقاً، فيما تمكن الآخر من الهرب وهو لبناني. 

ولا يزال التحقيق جارياً معهم، فيما تتم ملاحقة اللبناني الفار والوسيط.

السابق
مُسلسل الهيبة يُشعل خلافاً في بلدة «حمّانا».. قطع طريق وإطلاق نار!
التالي
تقرير مُفرح من مستشفى الحريري.. كم بلغت حالات الشفاء من «كورونا»؟!