التطورات الأخيرة تفرض جلسة «مالية» في السراي..وهذا ما قاله سلامة عن إمكانية إقالته!

على وقع انتفاضة الشارع مجددا في مختلف المناطق، احتجاجا على الارتفاع الجنوني لسعر صرف الدولار مقابل الليرة وتردّي الاوضاع الاقتصادية والمعيشية للبنانيين، عقدت جلسة مجلس الوزراء الطارئة لمعالجة الاوضاع النقدية، برئاسة رئيس مجلس الوزراء حسان دياب، وفي حضور المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم وحاكم مصرف لبنان رياض سلامة ووفد نقابة الصرافين الذي سيحضر جانبا من الجلسة.

اقرأ أيضاً: بعد ليلة ساخنة.. كيف حال الطرقات اليوم؟

وقبيل بدء الجلسة، قال سلامة رداً على طرح اقالته او امكانية طرح حلول لسعر صرف الدولار “ما رح احكي شي”.

من جهته، قال وزير الصناعة عماد حب الله حب الله تعليقاً على ما يُمكن اتّخاذه من قرارات في الجلسة: لا خطوط حمر أمام أيّ قرار”.

السابق
وطن ودولة وسلاح ميليشياوي!
التالي
ارتفاع الطلب وشحّ في العملة الصعبة.. هكذا يشتري السوريون الدولار من لبنان!