جهاز جديد لتوليد الكهرباء من التباين بين الظلام والضوء!

طاقة الظلال
تتجدد مصادر الطاقة التي يبحث عنها الإنسان للحفاظ على حياته، وكما تمكنّ من توليدها عبر اختلاف الضغط ودرجات الحرارة، يقود اكتشاف نوعي لتوليد الكهرباء من الظلال.
اعلان

في ظل سعي العالم للبحث عن الطاقة أياً كانت مصادرها، برزت أشكال متعددة من طرق الحصول على الطاقة من الضوء والمياه والضغط، لكن المفاجئ أن يصل الأمر للحصول على الطاقة من الظلال.

اختراع جديد قد يساهم في إحداث ثورة حقيقية في عالم الطاقة المتجددة، وهو جهاز قادر على توليد الكهرباء من الظلال، وذلك عبر جهاز يحمل اسم (Shadow-Effect Energy Generator) الذي تم الكشف عنه حديثا هو جهاز نموذجي تقوم فكرته على استخدام التباين بين الظلام والضوء لإنتاج الكهرباء.

ويتكون من سلسلة من الشرائح الرقيقة المصنوعة من فيلم الذهب على رقاقة سيليكون، موضوعة فوق قاعدة بلاستيكية مرنة.

وبذلك فإن الظلال التي عادة ما تكون هي المشكلة في إنتاج الطاقة الشمسية المتجددة، نجد أن الجهاز يستخدمها للحفاظ على توليد الطاقة. هذه التكنولوجيا التي تعد أرخص من الخلايا الشمسية، وفقا لمطوريها، تنتج كميات صغيرة من الطاقة، ويمكن استخدامها لشحن الأجهزة المحمولة على سبيل المثال.

إقرأ أيضاً: توليد الطاقة الكهربائية من رصيف المشاة

واكتشف الفريق أن هذا التباين هو ما يجعل الجهاز أكثر فاعلية، وفي ظل تغير الظلال، يكون الجهاز أكثر فعالية بنسبة الضعف من الخلايا الشمسية التقليدية في ظل نفس الظروف، بحسب أقوال العلماء.

والجهاز لا يمكن أن يعمل إذا ما كان في الظل بشكل تام، وفي الضوء، وينتج كميات منخفضة جدا من الكهرباء، وأحيانا لا ينتج شيئا على الإطلاق.

كما أظهر الفريق العلمي أن الجهاز يولد الطاقة بمؤثرات بسيطة للغاية، موضحين أنه بمجرد مرور ظلال عابرة سببها الغيوم أو التلويح بأغصان الشجرة أو حركة الشمس.

وعلى هذا فإن الجهاز قادر على توليد طاقة كافية (1.2 فولت) لتشغيل ساعة رقمية، وتابعوا أن تعزيز قدرتها في المستقبل أمر ليس بالصعب.

إقرأ أيضاً: أمواج البحر كمصدر بديل ونظيف ومتجدد لتوليد الطاقة الكهربائية

وكتب معدو البحث الباحثون أنه “بفضل كفاءة اختراعهم سواء من حيث التكلفة والبساطة والاستقرار، فإنه يوفر لدينا بنية واعدة لتوليد الطاقة الخضراء من الظروف المحيطة إلى تشغيل الإلكترونيات، وكجزء من أنظمة الاستشعار الذكية، خاصة في المباني”.

ومع ذلك، لا يزال هناك الكثير من الجهود والأفكار التي يرغب الفريق العلمي في تطويرها في اختراعهم، ومنها خفض التكلفة الخاصة به، إذ يفكرون في استبدال الشريط الذهبي بمواد مختلفة، وكذلك إمكانية تكييفه للاستخدام كجهاز قابل للارتداء في السنوات القادمة.

فيديو لجهاز قادر على توليد الكهرباء من الظلال

السابق
بعدما لامس الدولار عتبة الـ5000.. مصرف لبنان يُصدر أخيراً المنصة الإلكترونية!
التالي
الثورة 6/6.. والسلطة 6 و6 مكرر!