الغلاء يفتك باللبنانيين في«الفطر»..و« الإقتصاد» تعد بتخفيض الأسعار!

غلاء الاسعار مستمر والمراقبة قليلة

لم يحرم فيروس “كورونا” لبنان فقط من بهجة عيد الفطر بسبب التباعد الاجتماعي والاغلاق و”التعبئة العامة” بل دخل الغلاء الفاحش على خط حرمان اللبنانيين من المواد الغذائة الاساسية ببب جشع التجار وتقصير وزارة الاقتصاد والمراجع الحكومية في لجم الاسعار واعادتها الى طبيعتها.

ومع سريان وعود بتامين “دولار مدروس” للتجار، تقر مصادر في وزارة الاقتصاد لـ”الانباء” بالضائقة المعيشية الناجمة عن ارتفاع الدولار الذي انعكس بشكل طبيعي زيادةً في أسعار المواد الغذائية والسلع الاستهلاكية والجشع لدى بعض التجار من خلال التلاعب بالأسعار، الأمر الذي أدى الى ملاحقتهم من مصلحة حماية المستهلك وهيئة الرقابة على الأسعار وتسطير محاضر ضبط بحقهم وإنذارهم بإقفال مؤسساتهم اذا تكررت المخالفة.

تخفيض لسعر السكر والحليب

المصادر أكدت أن وزارة الاقتصاد حددت المواد الغذائية والسلع الضرورية التي ستخفض أسعارها ابتداء من الأسبوع المقبل وتشمل معظم السلع الضرورية للحياة اليومية من سكر وحبوب على أنواعها، بالإضافة إلى الحليب ومشتقاته وأصناف عدة من المعلبات والزيوت بما سيؤمن سلة غذائية كاملة وبأسعار مخفضة، هذا فضلاً عن كل أنواع الخضار التي ستكون بأسعار معقولة جدا ما يخفف عن كاهل المواطن بعض الشيء.

إقرأ أيضاً: بري يغير رأيه ويؤيد «كابتيال كونترول باسيل»..ولجنة نيابية لفروقات الأرقام!

المصادر تحدثت عن أصناف اضافية سيشملها تخفيض الأسعار ابتداء من منتصف حزيران المقبل، وهي لن توفر جهدا لتخفيف الاعباء عن المواطنين.

السابق
بري يغير رأيه ويؤيد «كابتيال كونترول باسيل»..ولجنة نيابية لفروقات الأرقام!
التالي
تحذير أمني للسائقين من الإنزلاقات..قتيلان و12 جريحاً في 12 حادث سير!