«حزب الله» يمجّد 7 أيّار «تويترياً».. واللبنانيون يردّون على حملته المشؤومة: عارٌ عليكم!

اعلان

لا يفوّت مناصرو “حزب الله” و”حركة أمل” فرصةً لتذكير لبنان واللبنانيين بتاريخهم الأسود، يوم إحتلّ “حزب الله” بسلاحه الغير الشرعي بيروت، وصوّب بندقيته على شريكه في الوطن لا على العدو الإسرائيلي، الذي يقاتله كلامياً ويرزح تحت قصفه وقت الحزّة..

إقرأ أيضاً: وقفات احتجاجية في الغبيري وهتافات: «الشعب يريد 7 ايار جديد»!

حيث إستذكر مناصرو “حزب الله” اليوم الخميس، تاريخ 7 أيار 2008، عبر وسم “7 أيار يوم مجيد”، غرّدوا عليه على “تويتر” مستذكرين اليوم المشؤوم والأسود من الإقتتال الداخلي اللبناني “دفاعاً” كما يدّعون عن سلاح “حزب الله” بعبارات “رح نعيد التاريخ”، و”إلّا سلاح المقاومة”، وعبارات أخرى تظهر “إستقوائهم” على اللبنانيين العزّل، ليردّ عليهم المغردون بتغريدات تذكرهم أن 7 أيار هو يوم العار، آسفين ان “نرى ابناء الوطن الواحد رافعين سلاح على بعضهم بعضاً لأجل أجندات خارجية”.

وجاءت التغريدات المستنكرة على الشكل التالي:

https://twitter.com/ISCO_FAYOZ/status/1258300149643837440

من جهته، إعتبر “حزب لله” عبر مناصريه على “تويتر” أن تاريخ 7 أيار يوم مجيد مغرّدين تحت وسم: “7_أيار_يوم_مجيد”، وجاءت التغريدات على الشكل التالي:

السابق
معطيات «مذهلة» عن الفيول المغشوش.. سمسرات وصفقات على حساب الدولة!
التالي
«مهارات» تُندد بمحاولات «المجلس الوطني للإعلام» السيطرة على الإعلام الإلكتروني!