بعد الإنتقادات الروسية اللاذعة للأسد.. ظريف في دمشق لنجدة حليف طهران!

الاسد يلتقي ظريف
اعلان

ارتفعت اخيراً نبرة الانتقادات الروسية المباشرة، والتي طالت شخص الرئيس السوري بشار الاسد ونظرة الشعب الروسي له، وتقييمه انه شخص ضعيف، ولا يستطيع ادارة بلده ولا يمكنه الحد من الفساد الحاصل، كما ان بلاده في وضع مأساوي للغاية وهو عاجز عن القيام بأي خطوة.

إقرأ أيضاً: زمن الوفاق انتهى.. روسيا تشن هجوماً لاذعاً على حليفها الأسد!

هذا الكلام وإن كان غير صادر بشكل رسمي عن الكرملين او دوائر القرار الروسي، لكنه صادر عن جهات اعلامية ومراكز دراسات مقربة من الرئيس الروسي ونقلت انطباع الروس عن الاسد كما نقلت الامتعاض من دعم روسيا لحليف او شخض ضعيف.

ظريف في دمشق

وعلى خط دعم الحليف الضعيف، تدخلت طهران لنجدة حليفها، حيث يبدأ وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، غدا الاثنين، زيارة رسمية إلى العاصمة السورية دمشق حيث سيلتقي الرئيس السوري بشار الأسد، ووزير الخارجية وليد المعلم.

وقالت الخارجية الإيرانية، في بيان، إن ظريف سيبحث العلاقات الثنائية، والتطورات الإقليمية، وكذلك آخر التطورات السياسية والميدانية لمحاربة الارهاب في سوريا.

السابق
مع إقتراب شهر رمضان..فهمي يمدد عمل مرافق المأكولات ساعة مسائية واحدة
التالي
مرة جديدة «الثنائي الشيعي» يقمع الأفران.. والأخيرة تتراجع عن إذلال اللبناني بالرغيف!