عائلة قادمة من لندن مُصابة بالكورونا.. واستنفار في عدلون!

مطار رفيق الحريري في زمن الكورونا

بعد مناشدات المغتربين اللبنانيين الدولة للسماح لهم بالعودة الى ديارهم مع تفشي فايروس “كورونا” حول العالم، فُتح المطار منذ أيام لإستقبال دفعة من العائدين، مع تسجيل عدد من الإصابات بينهم.

حيث أعلنت “خلية أزمة كورونا” في بلدة عدلون، في بيان، أنه “بعد الإبلاغ عن وصول طائرة قادمة من لندن، بتاريخ 9/4/2020، ومن بين ركابها، عائلة مؤلفة من 5 أفراد من آل الحوراني، من البلدة، وعند وصولهم إلى المطار، واتخاذ الإجراءات اللازمة، من قبل فريق وزارة الصحة، تم إجراء فحص PCR للعائلة، والتزام الحجر في فندق في بيروت، وبعد مرور 24 ساعة، تبين أن 4 من أفراد العائلة، مصابون، وهم: الأب، الأم والابنتين، أما الابن فكانت نتيجته سلبية، بعد إجراء فحص PCR، لمرتين متتاليتين.

إقرأ أيضاً: الكورونا ينتشر من جبيل إلى عكار.. تسجيل 3 حالات جديدة!

وبناء عليه، تم تحويل المصابين، إلى مستشفى رفيق الحريري الجامعي في بيروت، وإرسال الابن مع عمه إلى المنزل، في بلدتنا عدلون، لالتزام الحجر الصحي”.

وأفادت أنه “بعد متابعة اللجنة الطبية في خلية الأزمة للحالة، تم تعقيم السيارة والمبنى السكني بشكل كامل، وأعطيت الإرشادات اللازمة، والتشديد على الحجر الكلي للابن والعم المرافق، إضافة إلى إعطائهم بعض الإرشادات الصحية التوعوية لبقية أفراد العائلة، كونهم يسكنون مبنى مشتركا، والتشديد على التزام إجراءات التعبئة العامة، وهم قيد المتابعة اليومية”.

وأشارت إلى أن “اللجنة، أكدت أنه بناء على نتيجة استمارة الوزارة المعبأة، تبين أنه لم تظهر عوارض مرضية على المصابين من العائلة، قبل وصولهم إلى بيروت، لذلك، يعتبر المصابون حاملين للوباء، بانتظار نتائج الفحوصات الشعاعية اللازمة، ليبنى على الشيء مقتضاه، وسنوافيكم بأي جديد، قد يطرأ”.

وتوجهت إلى ابراهيم الحوراني وعائلته بـ”الدعاء للشفاء العاجل”، مشددة على “عدم الاختلاط والتجول والزيارات، لأن المرحلة ليست سهلة على الإطلاق، وتستدعي من الجميع الوعي، ثم الوعي، ثم الوعي وعدم الاستهتار”.

السابق
زج المهدي في إعاشات «كورونية».. وحواجز «مناطقية» بعد الرسمية!
التالي
هذا ما جاء في مقدمات نشرات الأخبار المسائية لليوم10/4/2020