تمرّد في سجن القبّة.. المساجين يحرقون فرشهم!

اعلان

تشهد السجون في لبنان تمرداً غير مسبوق، في محاولة للفت نظر الدولة تجاه قضيتهم التي تُختصر بعبارة العفو العام، خوفاً من تفشي فايروس “كورونا”.

إقرأ أيضاً: مع تفشي «كورونا».. فرار 5 سجناء من سجن راشيا!

حيث أفادت “الوكالة الوطنية للاعلام” في طرابلس أن سجناء أضرموا النار بفرشهم في سجن القبة، وتعمل القوى الأمنية المولجة حماية السجن على تطويق الأمر.

كما وتجمع عدد من أهالي سجناء القبة في طرابلس أمام مدخله الرئيسي، إثر شيوع خبر الاحتجاجات، وطالب المحتجون بالافراج عن اولادهم واقرار العفو العام.

ووصلت الى المكان تعزيزات لقوى الامن الداخلي وعناصر الجيش، التي فرضت طوقا أمنيا مشددا في محيط المبنى وتقوم بتفريق المحتجين، بالتزامن مع تدخل عناصر مكافحة الشغب التي تعمل على فرض الامن والنظام وإعادة الهدوء الى ما كان عليه قبل أعمال الشغب.

كما حضرت سيارات الدفاع المدني، وبدأت بإخماد النيران التي لا تزال مشتعلة حتى اللحظة.

وصول تعزيزات من الجيش
الدخان يتصاعد من سجن القبة
السابق
في طرابلس: ضرب إبنته حتّى الموت.. وقوى الأمن تتحرّك!
التالي
المساعدات ستنطلق غداً.. و«الإشتراكي» يسأل: كيف ستوزع واللوائح لم تطلب بعد؟