بري يحسمها.. وداعا «كابيتال كونترول»

أصبح مشروع الكابيتال كورنترول في خبر كان، بعدما انفجرت الخلافات داخل الحكومة حول بنوده والدور المرجو منه، لينتهي المطاف بهذا القانون وضعه في الدرج. لا سيما في ظل معارضة الرئيس نبيه بري الشديدة له.

وافادت “الجمهورية”، ان جهات مصرفية ما زالت تشدّ في اتجاه إعادة طرح مشروع «الكابيتال كونترول» على بساط البحث من جديد، وهي طرحت هذا الموضوع مجدداً مع بعض الوزراء.

وفي السياق، جدّد الرئيس بري التأكيد امام زواره “ان الكابيتال كونترول لم يعد له وجود، وليس وارداً على ايامي ان يُشرّع المس بأموال المودعين في المصارف، ولا ان يُمسّ بالدستور بطريقة استخفافية، هناك المادة 174 من قانون النقد والتسليف، فليلجأوا اليها».

إقرأ أيضاً: بسبب «فيتو» الثنائي الشيعي «الكابيتال كونترول» في خبر كان.. والكرة بملعب سلامة!

بدوره، اكّد وزير المال غازي وزنة لـ«الجمهورية»: «انّ هذا الموضوع سُحب من التداول نهائياً، والنقاش حوله انتهى في جلسة مجلس الوزراء الثلثاء الماضي ولم يعد مطروحاً للنقاش».

ورداً على سؤال حول الحملة التي تستهدفه، قال وزنة: «من لحظة توليّي الوزارة، تواظب مجموعة سياسية لها اجندات معينة على استهدافي بحملات هجومية، تارة بالإساءة الشخصية وتارة بكلام مدسوس ومختلق منطلق من غايات خبيثة ومشبوهة. وقراري حيالها هو عدم الرد مهما قالوا او كتبوا».

السابق
الكرملين في مواجهة ثنائية كورونا والطاقة
التالي
البنتاغون أمر قيادات عسكرية بالتخطيط لتصعيد القتال الأميركي في العراق