لمن تبلغ أعمارهم 65 سنة.. ممنوع الدخول إلى المرافئ العامة والخاصة!

مرفأ صيدا

ضمن الاجراءات الاحترازية المتخذه لمنع تفشي فايروس كورونا تحديداً بين الفئة العمرية التي تزيد عن الستين عاماً، وبناءً لتوجيهات وزير الأشغال العامة والنقل ميشال إبراهيم نجّار، وإنطلاقاً من حرص وزارة الأشغال العامة والنقل – المديرية العامة للنقل البري والبحري على صحة وسلامة كافة الأشخاص العاملين في المرافئ اللبنانية والمتعاملين معها، واستناداً إلى المرسوم رقم 6198 تاريخ 15/3/2020 (إعلان التعبئة العامة لمواجهة فيروس كورونا)، وبناء على التوصيات المتعلقة بمكافحة وباء كوفيد-19 الصادرة عن منظمة الصحة العالمية والمتضمنة طلبها من الحكومات والأفراد ومؤسسات الأعمال الإلتزام باتخاذ إجراءات وتدابير فعّالة وفورية ومبكرة لحماية موظفيها وزبائنها للتقليل من احتمالات انتقال الوباء إلى المجتمع بأكمله،

إقرأ أيضاً: في زمن «كورونا».. مجلس النواب يلتئم الكترونيا!

تحاط  علماً جميع الجهات والشركات والمؤسسات والأشخاص من وكلاء بحريين ووسطاء نقل ومخلصي بضائع ومتعهدي مناولة البضائع وسائقي الشاحنات ومعاونيهم ومتعهدي نشاطات مختلفة ومتعهدي إصلاح سفن وغيرها الذين يتعاملون مع المرافئ اللبنانية ويدخلون إليها بحكم عملهم، بعدم دخول أصحاب هذه المهن أو موظفيهم أو عمالهم الذين تبلغ أعمارهم 65 سنة وما يزيد إلى حرم المرافئ. ويطلب من المتعاملين مع المرافئ اللبنانية من أصحاب هذه المهن الإعتماد على الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن الحد المذكور أعلاه حفاظاً على صحة وسلامة كافة العاملين في المرافئ اللبنانية والمتعاملين معها.

السابق
رحيل نصف قرن من تاريخ حلب بوفاة المُنشد حسن الحفار
التالي
والد مصابة بالسرطان يناشد «الثنائي»: أحيدوا «الزهراء» أو «الرسول الأعظم» عن أزمة الكورونا!