بعد إبلاغه بضرورة خضوعه لفحص كورونا.. نازح يهرب من مستشفى في «حلبا»!

كورونا

تتكرر محاولات هروب مرضى مصابين بفايروس “كورونا” أو مشخصين بالإصابة بالفايروس من المستشفيات إذ أفادت “الوكالة الوطنية للاعلام” في عكار أن نازحا سوريا من سكان بلدة العبودية الحدودية هرب من قسم الطوارىء في مستشفى الدكتور عبد الله الراسي الحكومي في حلبا، بعد أن تمت معاينته من قبل الطبيب المختص، وأبلغه بضرورة خضوعه لفحص كورونا.

إقرأ أيضاً: مستشفى الحريري تحسم حقيقة وفاة سيدة أمس: خالية من «الكورونا»!

وفي الوقت الذي كانت تجرى فيه الاتصالات مع الصليب الأحمر لنقله إلى مستشفى رفيق الحريري في بيروت، تمكن من مغافلة الجميع والهرب ومغادرة المستشفى من دون معرفة وسيلة النقل التي أقلته.

وتتابع القوى الأمنية ملاحقة المريض الذي تم تحديد مكان وجوده، بالتعاون مع عائلته، على أن يتم نقله من جديد إلى المستشفى لمتابعة الإجراءات اللازمة، تمهيدا لنقله الى بيروت لاتمام الفحوص والحجر عليه في حال ثبوت اصابته.

السابق
إدّه يحذّر من «حرب الكورونا الإقتصادية».. الإفلاس أو الإنقاذ!
التالي
هلع في ببنين العبدة: أبناء القرية تجمّعوا في منزل مريض «كورونا».. والجيش يتدخّل!