إسرائيل تستهدف مطارات ومقرات عسكرية لإيران وحزب الله في حمص والقنيطرة

ليل آخر في سوريا تخترقه طائرات الجيش الإسرائيلي من فوق الجولان المحتل وسماء لبنان لتقصف أهدافاً إيرانية في مدينتي حمص والقنيطرة.

الضربة استهدفت مطاري الضبعة والشعيرات في حمص، حيث سبق وتعرض الأخير لضربات عدة كان أقساها من القوات الأميركية على إثر استخدامه لطلعات جوية حملت مواد كيماوية قصفت بها مدينة خان شيخون بإدلب في شهر نيسان عام 2018.

ويتكون مطار الضبعة، الذي يبعد 30 كلم عن مدينة حمص، من 16 حظيرة ومدرج رئيسي واحد يبلغ طوله حوالي 3 كيلومترات.

أما مطار الشعيرات، الذي يبعد 45 كلم عن مدينة حمص، فهو مطار عسكري يقع قرب قرية الشعيرات في شرق محافظة حمص، ويعتبر المطار الأساسي لطائرات السوخوي 22.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن مصادر مقربة من القوات الحكومية السورية أن جنديا قتل وأصيب ثلاثة آخرون في قصف إسرائيلي على مطار الشعيرات جنوب شرق محافظة حمص.

إقرأ أيضاً: إسرائيل تغتال «عماد الطويل» .. مؤسس البنية التحتية لحزب الله في القنيطرة!

وأضافت المصادر أن وحدات الدفاع الجوي السوري أسقطت 5 صواريخ في حين وصلت 3 منها إلى المطار. 

وفي محافظة القنيطرة جنوب سورية ، قالت المصادر إن موقعاً للجيش السوري في منطقة التلول الحمر استهدف بأربعة صواريخ وأصيب خلالها جندي سوري بجروح.

في حين ذكرت مصادر لوكالة “ستيب نيوز” المعارضة أنّ الطيران الاسرائيلي دخل من جهة لبنان واستهدف عدة مواقع للنظام السوري والميليشيات الإيرانية بريف حمص بينها مطار الضبعة العسكري ومقرات لميليشيا حزب الله اللبناني بمحيط مصفاة حمص.

السابق
هل من حدث كبير سيشهده لبنان الصيف المقبل؟
التالي
لأول مرّة.. النيابة العامة تتخذ اجراءات قانونية ضد ٢٠ مصرفا لبنانيا!