بعدما حرمها زوجها من وداع ابنتها.. اعتصام امام المحكمة الجعفرية في صور!

سيدة تُناجي إبنتها المتوفاة في صور

توجّهت الأنظار مجدداً نحو قضية قانون الأحوال الشخصية لدى الطائفة الشيعية، بعد أن ضجّت مواقع التواصل الإجتماعي يوم الثلاثاء، بمقطع فيديو لسيدة مفجوعة تبكي على ابنتها المتوفاة من خلف السياج بعد ان عمد طليقها الى دفن الجثمان في حديقة منزله لمنعها من الوصول اليها وذلك بعد ان حرمها من رؤيتها لعدة سنوات.

إقرأ أيضاً: ظلم المحاكم الجعفرية يحرق قلبَ أمّ في صور.. تُناجي إبنتها المتوفاة من خلف سياج!

واستنكارا لظلم المحكمة الجعفرية، نفذ مجموعة من المواطنين اعتصاما أمام المحكمة في صور للمطالبة بحق المرأة بإعطاء الجنسية لأولادها وحق الحضانة، مرددين شعارات مناصرة ضد الظلم الذي تتعرض له النساء.

Gepostet von ‎صور تنتفض‎ am Freitag, 28. Februar 2020

Gepostet von ‎صور تنتفض‎ am Freitag, 28. Februar 2020
السابق
بسبب «كورونا»: قرار بتعليق الرحلات مع الدول المصابة.. بإستثناء هذه الحالات!
التالي
83 ألف مصاب بكورونا عالمياً.. و «أولمبياد طوكيو» في خطر!