بري مستاء.. ملف النفط يزيد الشرخ بين اهل البيت الواحد!

زاد انطلاق أعمال التنقيب عن النفط الشرخ بين أهل البيت الواحد، اذ بدا واضحا ان استياء رئيس مجلس النواب نبيه بري من ادارة العائلة الحاكمة لهذا الملف. فقد لوحظ عدم دعوة بري الى حفل اطلاق العمل لبدء الاستكشاف النفطي أمس، فكان الاحتفال رئاسياً بامتياز، وتبع الرسالة الرئاسية التي وجهها الرئيس ميشال عون الى اللبنانيين أول من أمس، معطوفة على تغريدة رئيس “التيار الوطني الحر” جبران باسيل أمس، ليحجب دور الرئيس بري الذي يعتبر نفسه “حامي الحمى” في ما خص الدفاع عن حدود لبنان البحرية، والمكلف من “حزب الله” ادارة هذا الملف مع الموفدين الاميركيين الذين توالوا على زيارة لبنان.

إقرأ أيضاً: جنبلاط يتساءل: مَن المستفيد من النفط؟

وانطلاق الاعمال بحسب “النهار” من دون دعوة بري ولّد استياء في عين التينة، لا بد ان يترجم في الاستحقاقات المقبلة، وأولها ربما ملف التعيينات الذي يبحث مجلس الوزراء في جلسته اليوم، في الاليات التي يجب ان تنسحب على هذا الملف الذي سيثبت قدرة الحكومة على المضي باصلاحات الحد الادنى التي تظهر للمجتمع الدولي جدية التعامل مع الملفات المقبلة.

السابق
بسبب «كورونا».. رئيس دولة ووزراء في الحجر الصحي!
التالي
رؤية حزب الله لحل أزمة لبنان.. الحشيش بدلاً من أموال صندوق النقد