تنفيذا لتهديدات تل أبيب: المواقع الإيرانية مجددا أهداف لغارات جوية في سوريا

استهدفت الطائرات الإسرائيلية، فجر اليوم، الجمعة ١٤ شباط الجاري، مواقع للنظام السوري والميليشيات الإيرانية في محيط العاصمة دمشق وريفها الغربي.

مصادر مُطلعة قالت لموقع “صوت العاصمة” المعارض إن مقاتلات إسرائيلية استهدفت مطار دمشق الدولي ومحيطه بخمسة غارات جوية متتالية.

وقالت مصادر إن غارة أخرى استهدفت اللواء ٩١ التابع التابع للفرقة الأولى في ناحية الكسوة.

ورصد مراسلو صوت العاصمة حركة كثيفة لسيارات الإسعاف في محيط مطار دمشق الدولي وطريق السيدة زينب واتوستراد دمشق – القنيطرة.

واستمرت الغارات الإسرائيلية لمدة ربع ساعة، تخللها إطلاق مضادات أرض – جو من الثكنات التابعة للنظام في سفح قاسيون وفوج سرايا الصراح والديماس ويعفور.

وكانت “الوكالة الوطنية للاعلام” افادت عن تحليق كثيف للطيران الحربي الاسرائيلي على علو منخفض فوق منطقة مرجعيون، جنوب شرق لبنان، وسمعت أصوات الانفجارات في البقاع نتيجة لإطلاق الصواريخ من الدفاعات الجوية السورية.

وأعلن وزير الدفاع الإسرائيلي “نفتالي بينيت” قبل ايام، عن تشديد استراتيجية تل أبيب ضد طهران، وأكد أن هدفه يكمن في إخراج القوات الإيرانية من سوريا خلال عام.

وقالت مصادر اعلامية اسرائيلية قبل قليل،ان الهجوم الجوي على دمشق فجر اليوم استهدف شحنات اسلحة ايرانية‬⁩ متطورة.

السابق
هذا ما جاء في مقدمات نشرات الاخبار المسائية لليوم13/02/2020
التالي
أسرار الصحف اللبنانية الصادرة صباح اليوم الجمعة 14 شباط 2020